جدار خرساني بأسلاكٍ شائكة حول الولايات المتحدة.. صورةٌ قدَّمها مجسمٌ سياحي بألمانيا لأميركا في عهد ترامب

تم النشر: تم التحديث:
MINIATUR WONDERLAND
Fabian Bimmer / Reuters

أقام مقصد مينياتور وندرلاند السياحي في مدينة هامبورغ الألمانية -الذي يحوي نماذج مصغرة من مختلف أنحاء العالم- جداراً حول الولايات المتحدة في إشارة إلى خطة الرئيس الأميركي دونالد ترامب لتشييد جدار على الحدود مع المكسيك.

وهذا المقصد الذي يصنفه موقع تريب أدفايزور على أنه أحد أهم المقاصد السياحية في مدينة هامبورغ يحظى بإقبال كبير من السائحين -ومنهم أميركيون- الذين يجذبهم أكبر نموذج مصغر للسكك الحديدية في العالم وهو ما يميز هذا المقصد.

وشوهد زائرون يوم الجمعة يحدقون بأنظارهم في جدار خرساني تعلوه أسلاكٌ شائكة يطل على مناطق مثل جبل راشمور ولاس فيغاس.

ونُحت على الجدار شعار "لنجعل العالم عظيماً مرة أخرى" في إشارة إلى شعار ترامب الانتخابي "لنجعل أميركا عظمى مرة أخرى."

وقال جيريت براون أحد المشاركين في تأسيس مينياتور وندرلاند "لا أريد أن أوجه أي شخص للتفكير في أمر معين. كل شخص ينظر إلى هذا الجدار عليه أن يقرر بغض النظر عن انتمائه إلى اليسار أو اليمين أو الوسط."

وأضاف أن "الهدف هو أن يفكر الناس" عندما يرون هذا الجدار.

وقال رايان أوت وهو سائح من الولايات المتحدة "أعتقد أنه توظيف جيد للدعابة التي يحتاجها العالم حالياً.. أرى أن ذلك سيساعد على المواءمة مع ما يحدث حالياً في بلدنا."