نرحب بالطلاب والعلماء المسلمين.. رؤساء 48 جامعة أميركية يطالبون ترامب بالتراجع عن الحظر

تم النشر: تم التحديث:
S
s

طالب رؤساء 48 جامعة وكلية أميركية، اليوم السبت، رئيسَ البلاد دونالد ترامب، بالتراجع عن قرار الحظر المؤقت لدخول اللاجئين، ومواطني 7 دول إسلامية، بحسب وسائل إعلام محلية.

وقالت فضائية "سي إن إن" الأميركية، إن رؤساء 48 جامعة وكلية، من بينهم رؤساء جامعات هارفارد وبرنستون وبنسلفانيا، وقَّعوا رسالةً مشتركة إلى ترامب، يطالبونه فيها بالتراجع عن القرار، دون تفاصيل عن آلية إرسال الرسالة.

وجاء في الرسالة، وفق الفضائية: "إن القرارات التي تم اتخاذُها تستهدف بشكل غير عادلٍ جميعَ مواطني سبع دول ذات أغلبية مسلمة، الأمر الذي يتعارض مع أفضل المبادئ الأميركية وأعظم تقاليدها".

وأضافت الرسالة: "إننا نرحِّب بالطلاب والعلماء المسلمين الرائعين، سواء من داخل الولايات المتحدة أو من خارجها، بمن فيهم المنحدرون من الدول السبع التي استهدفتها قرارات الحظر".

ولفت رؤساء الجامعات والكليات إلى أن ذلك القرار التنفيذي "يتسبَّب بإخفات نور الحرية، ويلوِّثُ سمعةَ البلاد".

وتعد جامعات هارفارد وبرنستون وبنسلفانيا من الأفضل على مستوى الولايات المتحدة والعالم.

ووقَّع ترامب، الجمعة قبل الماضية، أمراً تنفيذياً يقضي بتعليق السماح للاجئين بدخول الولايات المتحدة لمدة 4 أشهر، وحظر دخول البلاد لمدة 90 يوماً على مواطني سوريا، والعراق، وإيران، والسودان، وليبيا، والصومال، واليمن.

ومنذ توقيعه القرارَ، يواجه ترامب انتقاداتٍ محليةً وغربيةً وعربيةً كبيرةً، وسط اتهاماتٍ له بتبنِّي سياسات عنصرية، لاسيما تجاه العرب والمسلمين.

وفجر اليوم السبت، قرَّر القاضي الاتحادي بمدينة سياتل التابعة للعاصمة واشنطن "جيمس روبرت"، وقفَ العمل مؤقتاً بقرار "ترامب".

غير أن البيت الأبيض سرعان ما انتقد قرارَ القاضي "روبرت"، وقال في بيانٍ إن "وزارة العدل ستعمل على إعادة العمل بقرار ترامب في أسرع وقت ممكن".

فيما وصف ترامب في تغريدة على حسابه بـ"تويتر"، قرارَ القاضي بأنه "سخيف وسيتم التغلب عليه".