ترحيب على مواقع التواصل بموقف أردوغان تجاه ميركل بعد حديثها عن الإسلام

تم النشر: تم التحديث:

قاطع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل خلال حديثها الذي تناولت فيه عبارة "الإرهاب الإسلامي"، منبهاً إياها على خطأ هذا المصطلح الذي يربط الإسلام بالإرهاب.

جاء ذلك خلال استقبال أردوغان لميركل في أنقرة، حيث لم يستطع الرئيس التركي في حوارهما الصحفي غض الطرف عن حديث ضيفته، حيث قاطعها موضحاً أنه كرئيس مسلم تؤلمه هذه العبارة، مصححاً لها ومفنداً تلك المزاعم التي لا ينبغي السكوت عنها.

ويأتي موقف أردوغان في وقت يهاجم فيه السلام ويربط البعض بينه وبين الإرهاب، بل واتخاذ بعض الدول قرارات ضد المسلمين تمنع دخولهم أراضيها، والغريب أن يدافع آخرون عن هذه القرارات باعتبارها من قبيل الشأن الداخلي للدول.

وحظي موقف أردوغان بترحيب كبير على شبكات التواصل الاجتماعي، حيث قال حمزة تكين الصحفي التركي:

ورد عليه أحد المعلقين قائلاً:

ونشرت صفحة أخرى الخبر: