ممثلو ادعاء 16 ولاية أميركية يقفون بوجه قرار ترامب بحظر المسلمين.. بماذا تعهدوا؟

تم النشر: تم التحديث:
TRUMP
Boston Globe via Getty Images

أصدر ممثلو ادعاء من 16 ولاية أميركية، بينها كاليفورنيا ونيويورك وبنسلفانيا بياناً مشتركاً الأحد 29 يناير/ كانون الثاني 2017، يندِّدون فيه بالأمر التنفيذي للرئيس دونالد ترامب، الذي يفرض قيوداً على الهجرة من سبع دول غالبية سكانها من المسلمين.

وقال البيان: "تعهدنا بالعمل لضمان عدم معاناة الكثير من الأشخاص من الموقف الفوضوي الذي تسبب فيه (الأمر التنفيذي)".

وأمس الأول الجمعة، وقَّع ترامب أمراً تنفيذياً تم بموجبه تعليق السماح للاجئين بدخول الولايات المتحدة لمدة أربعة أشهر، وحظر دخول البلاد لمدة 90 يوماً على القادمين من سوريا أو العراق أو إيران أو السودان أو ليبيا أو الصومال أو اليمن.

وقال الرئيس الأميركي إن هذه الخطوة ستساعد في حماية مواطني بلاده من الهجمات "الإرهابية"، لافتاً إلى أن إدارته بحاجة للوقت لتطبيق عمليات فحص أكثر صرامة للاجئين والمهاجرين والزائرين.

ومنذ توقيعه القرار، يواجه ترامب انتقادات محلية وغربية وعربية، وسط اتهامات له بتبني سياسات عنصرية، لاسيما تجاه العرب والمسلمين.