الحكم على مُخترقٍ كَشَف عن صور عارية للنجمة جنيفر لورانس.. ومحاميه: كان يشعر بالملل

تم النشر: تم التحديث:
JENNIFER LAWRENCE
Actor Jennifer Lawrence arrives at a screening of X-Men Apocalypse at a cinema in London, Britain, May 9, 2016. REUTERS/Hannah McKay/File Photo | Hannah Mckay / Reuters

حوكم أميركي بالسجن 9 أشهر بعد نشره صوراً عارية مسربة، للنجمة الأميركية جنيفر لورانس، وذلك بعد إدانة آخر يدعى ريان كولينز حكم عليه بالسجن 18 شهراً، بحسب موقع Konbini.

وكان إدوارد ماجيرتشيك، الأميركي الجنسية والبالغ من العمر 36 عاماً مسؤولاً جزئياً عن الكشف غير المشروع عن الصور المسروقة من جنيفر لورانس. مع احتمال وجود شخص آخر على صلة بالقضية يجب محاكمته أيضاً، وهذا ما قد حدث الآن.

تقول صحيفة ليبيراسيون إن إدوارد ماجيرتشيك، وهو من سكان شيكاغو ويبلغ من العمر 29 عاماً، قد حكم عليه بالسجن تسعة أشهر لنفس الأسباب، بالإضافة إلى غرامة مالية قدرها 5,700 دولار.

وأشارت الصحيفة الفرنسية بدقة إلى التصريح الغريب لمحامي المتهم: "كان موكلي يعاني من الاكتئاب، وكان يزور المواقع الإباحية والدردشة على الإنترنت، في محاولة لملء الفراغ الذي يشعر به في حياته".

- هذا الموضوع مترجم عن موقع Konbini. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.