تونس تسقط أمام بوركينا فاسو وتودع كأس الأمم الإفريقية

تم النشر: تم التحديث:
TUNISIA
GABRIEL BOUYS via Getty Images

استقبلت تونس هدفين في غضون ثلاث دقائق قرب النهاية لتخسر 2-صفر أمام بوركينا فاسو وتودع كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم من دور الثمانية، الاثنين 28 يناير/كانون الثاني.

وافتتح البديل أريستيد بانسي التسجيل بتسديدة قوية من ركلة حرة مثيرة للجدل في الدقيقة 81 قبل أن يؤكد بريجوس ناكولما الانتصار حين سجل الهدف الثاني من هجمة مرتدة سريعة في الدقيقة 84 لتتأهل بوركينا فاسو للدور قبل النهائي للمرة الثانية في أربع سنوات.

وستلتقي بوركينا فاسو في قبل النهائي مع الفائز من مباراة دور الثمانية غداً الأحد بين مصر والمغرب، بينما واصل المنتخب التونسي إخفاقه في تجاوز هذه المرحلة منذ أحرز اللقب على أرضه في 2004.

وكانت التوقعات عالية في تونس بعد أداء جيد في دور المجموعات، وبدأ فريق المدرب هنري كاسبرتشاك الشوط الأول بقوة في ليبرفيل.

لكن أول فرصة خطيرة كانت من جانب بوركينا فاسو عندما مرر برتران تراوري إلى ناكولما قبل أن يسدد المهاجم فوق العارضة.

ورد المنتخب التونسي بضربة رأس للمهاجم طه ياسين الخنيسي مرت فوق العارضة.

واقتربت بوركينا فاسو من افتتاح التسجيل مجددا بعد أن تلاعب ناكولما بأيمن عبد النور - الذي كان يلعب كظهير أيسر بدلا من مركزه في قلب الدفاع - قبل أن يمرر إلى تراوري الذي سدد خارج المرمى في الدقيقة 23.

وسدد لاعب الوسط محمد أمين بن عمر كرة حادت قليلا عن المرمى بينما بدأ المنتخب التونسي في فرض سيطرته تدريجيا.

لكن بوركينا فاسو بدت أكثر قوة في الشوط الثاني واستفادت من تراجع لياقة لاعبي وسط تونس يوسف المساكني ونعيم السليطي ووهبي الخزري وارتباك الدفاع.

وتوج منتخب بوركينا فاسو تفوقه بافتتاح التسجيل بتسديدة بانسي القوية التي مرت من أسفل الحائط الدفاعي بعد ركلة حرة قبل ان يستغل هجمة مرتدة سريعة أنهاها ناكولما في الشباك الخالية ليحسم بطاقة التأهل للمربع الذهبي.