"امتنعوا عن التمييز بينهم في الدين أو العرق".. هكذا ردَّت الأمم المتحدة على رفض واشنطن استقبال اللاجئين

تم النشر: تم التحديث:
REFUGEES IN AMERICA
NurPhoto via Getty Images

دعت الأمم المتحدة الرئيس الأميركي دونالد ترامب السبت 28 يناير/كانون الثاني 2017 إلى الاستمرار في استقبال اللاجئين في بلاده والامتناع عن التمييز على أساس العرق أو الجنسية أو الدين.

وكان ترامب أعلن الجمعة فرض قيود على الهجرة واستقبال اللاجئين خصوصاً من بعض الدول الإسلامية وذلك للحؤول دون دخول "إرهابيين إسلاميين متطرفين" إلى الولايات المتحدة بحسب تعبيره.

وفي بيان مشترك، ذكرت المنظمة الدولية للهجرة والمفوضية العليا للاجئين بأن "البرنامج الأميركي لإعادة الاندماج هو من الأهم في العالم".

وتابع البيان "الأماكن التي تخصصها كل دولة للاستقبال حيوية. وتأمل المنظمة الدولية للهجرة والمفوضية العليا للاجئين بأن تواصل الولايات المتحدة دورها الريادي والحماية التي تقدمها منذ زمن للهاربين من النزاعات والاضطهادات".

وأضاف أن المنظمتين "على اقتناع راسخ بأن اللاجئين يجب أن يتلقوا معاملة عادلة وفرصاً لإعادة إدماجهم أياً كان دينهم أو جنسيتهم أو عرقهم".

وأعربت المنظمتان عن استعدادهما "لمواصلة العمل بجد وبشكل بناء مع الحكومة الأميركية كما تقومان بذلك منذ سنوات من أجل حماية الأشخاص الأكثر حاجة".