المكسيك لترامب: طلبك غير قابل للتفاوض ولن ندفع ثمن الجدار

تم النشر: تم التحديث:
MEXICAN FOREIGN MINISTER LUIS VIDEGARAY
RONALDO SCHEMIDT via Getty Images

قال وزير الخارجية المكسيكي لويس فيديغاراي، الخميس 26 يناير/كانون الثاني 2017، إن بلاده مستعدة للحوار مع الولايات المتحدة من أجل الحفاظ على علاقات جيدة، لكن دفْع ثمن الجدار الذي يريد الرئيس الأميركي تشييده "غير قابل للتفاوض".

وأوضح فيديغاراي خلال مؤتمر صحفي بالسفارة المكسيكية في واشنطن، أن "هناك أشياء غير قابلة للتفاوض، وأشياء لم ولن يتم التفاوض عليها. حقيقة قول إنه يجب على المكسيك أن تدفع ثمن الجدار هو ببساطة شيء غير قابل للتفاوض".

وأضاف الوزير المكسيكي: "نحن ندرك أن هذه بداية لعلاقة جديدة مع الرئيس ترامب وحكومته. ونحن ندرك أننا، كما قال الرئيس بينا نييتو، مستعدون للتفاوض. لدينا أولويات وأهداف واضحة".

وكان فيديغاراي موجوداً في واشنطن مع وفد رفيع المستوى؛ للتحضير لزيارة كان سيقوم بها الرئيس المكسيكي إنريكي بينا نييتو.

لكن التوتر تصاعد، الخميس، بين الرئيس المكسيكي إنريكي بينا نييتو ونظيره الأميركي دونالد ترامب مع إعلان الأول إلغاء زيارته لواشنطن؛ على خلفية الخلاف حول بناء الجدار الحدودي واتفاق التبادل الحر.

وكان ترامب وقّع الأربعاء مرسوماً لبدء تشييد الجدار على طول الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك؛ تنفيذا لوعد أطلقه خلال حملته الانتخابية.