زينة "تردح" لأحمد عز بعد فوزه في قضية "السب والقذف"

تم النشر: تم التحديث:
PIC
social media

علَّقت الممثلة المصرية زينة على صورة نشرها مواطنها الممثل أحمد عز على إنستغرام محتفلاً فيها بحصوله على البراءة من قضية السب والقذف، التي كانت قد رفعتها زينة ضده، واصفةً انتصاره بـ "الأمر غير المشرف"، حسب تعبيرها.

وأضافت متهكمةً أن التهنئة لبراءته من تهمة كهذه "ليست تهنئة بربح جائزة نوبل"، وأكدت أنها لم تكن لتدعه يُسجن، وذلك حتى لا يكون والد ابنيها سجيناً سابقاً.

وخاطبت زينة عز، مطالبةً إياه بالعودة من العاصمة البريطانية لندن، التي وَصفت إقامته فيها بأنها "مخبأ"، فيما وصفته بلفظ "دكر" والذي عادة ما يستعمل بالعامية المصرية كمرادف لعدم الرجولة، حسب تعبيرها.


معلش بقي انا ماكنتش ناوية اعلق بس بصراحة كدبك اللي مالوش نهاية بيستفزني جدا...اولا مبروك برائتك من قضية السب والقذف في حقي ولو ان مبروك من تهمة دي مش حاجه تشرف اوي يعني انت ما اخدتش جائزة نوبل!! وكده كده ماكنتش هاسيبك تتسجن علشان ولادك مايبقاش ابوهم رد سجون ...ارجع بقي من لندن اللي انت مستخبي فيها يا دكر مانخافش مش دي صورتك هناك 😀 اما بقي لو جبت سيرة ولادك وقضية النسب دي تاني هايكون ليا تصرف تاني معاك وبالقانون لان القضية دي اتقفلت لآخر يوم في عمرك بطل كدب وبطل تضحك علي الناس لان الناس مش هبلة وخلاص اتلهي في شغلك ومعجباتك اللي تعرفهم معرفة شخصية من قلتهم .... وكفاية بقي فلم محترم ده علشان ماحدش بيصدقه غيرك الناس عرفت حقيقتك وياريت تبطل تستغبي الناس ...والاهم من ده كله لو كان تم الحكم عليك كنت هاحس ان ربنا بيحبك وبيكفر عنك في الدنيا ....لأكن الحمد لله حتي يبلغ الحمد منتهاه حسابك عند رب العالمين شايلهولك كله في الاخره ومافيش اعظم من حساب ربنا ... وابقي روح لربنا قله اقسم بالله 😂 يارب اشوفك وانت بتتحاسب يارب

A photo posted by Zeina Reda (@zeinareda29) on


ثم قالت محذرةً، إنه إن تحدث عن أولاده وقضية النسب فإنها ستتصرف معه بالقانون، كون القضية الحالية قد أُقفلت، وطلبت منه أن يدع عنه الكذب وخداع الناس؛ فحسب قولها: "الناس ليسوا أغبياء"، وأن ينشغل بعمله ومعجباته "القليلات إلى الدرجة التي بات يعرفهن معرفة شخصية".

فيما كررت طلبها بأن يتوقف عن استغباء الناس، حسب تعبيرها، مضيفةً: "تمثيلك على الناس كان جيداً، لكن الناس لن تصدقك، وأنت الوحيد الذي يصدق".

وختمت قائلةً إنه لو كان حكم عليه بالسجن، لكانت شعرت بأن الله يحبه وسيكفر عنه، مضيفةً: "لكن حمداً لله أن حسابك سيبقى عند رب العالمين".


أمام القضاء


وكان دفاع زينة أقام دعوى مباشرة أمام محكمة الجنح يتهم فيها عز، بسبّ وقذف موكلته والادعاء كذباً عليها والتشهير بها، وذلك بعد إنكاره أبوته لتوأمها عز الدين وزين الدين، بالإضافة إلى اتهامها بتزوير شهادتي ميلادهما.

وانتهى النزاع القضائي بينهما بحكم نهائي من محكمة الأسرة بإثبات نسب توأم زينة إلى الفنان أحمد عز ورفض استئناف الفنان أحمد عز على حكم أول درجة بثبوت نسب الطفلين عز الدين وزين الدين له، وتأييد الحكم المستأنف عليه.

ثم رفع الأخير طلباً للمحكمة باستئناف الحكم، وحصل على حكم البراءة في الـ24 من يناير/ كانون الثاني 2017، من قضية السب والقذف، فيما ألزمت المحكمة زينة بدفع مصاريف الدعوى.

الجدير بالذكر أن مواطنتهما، الممثلة منة فضالي كانت أول مهنئي عز على انتصاره عبر صفحتها على إنستغرام، وأبدت فرحتها واحترامها له، وفخرها بمعرفتها له منذ 2007، معتبرةً إياه أخاً وصديقاً.