بعد 4 أيام من تنصيب ترامب.. وزير دفاع إسرائيل يوافق على بناء آلاف الوحدات الاستيطانية في الضفة الغربية المحتلة

تم النشر: تم التحديث:
LIEBERMAN
Baz Ratner / Reuters

وافقت إسرائيل الثلاثاء 24 يناير/كانون الثاني 2017،على بناء 2500 وحدة سكنية استيطانية في الضفة الغربية المحتلة، بحسب ما أعلنت وزارة الدفاع الإسرائيلية.
وقال متحدث باسم وزارة الدفاع "قرر الوزير أفيغدور ليبرمان ورئيس الوزراء بنيامين نتنياهو الموافقة على بناء 2500" بعد 4 أيام على تنصيب دونالد ترامب رئيساً للولايات المتحدة.

وهذا القرار الثاني المتعلق بالاستيطان في غضون يومين، وكانت بلدية القدس الإسرائيلية وافقت على منح الضوء الأخضر لبناء 566 وحدة سكنية في 3 أحياء استيطانية في القدس الشرقية المحتلة.

ومن جانبه، أكد نتنياهو تعليقاً على هذه الأنباء في تغريدة على حسابه الرسمي على موقع تويتر "نبني وسنواصل البناء".

وطالب الجانب الفلسطيني المجتمع الدولي "بمحاسبة" إسرائيل رداً على قرار الاستيطان الأخير.

ويعتبر المجتمع الدولي كل المستوطنات غير قانونية، سواء أقيمت بموافقة الحكومة الإسرائيلية أم لا، وأنها تشكل عقبة كبيرة أمام تحقيق السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.
ويعيش قرابة 400 ألف شخص في المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة، بحسب السلطات الإسرائيلية وسط 2,6 مليون فلسطيني. يضاف هؤلاء إلى أكثر من 200 ألف مستوطن في القدس الشرقية حيث يعيش نحو 300 ألف فلسطيني.