تركيا تستعد لاختراق الاتحاد الأوروبي بـ"الكباب".. إليك الخطة الكاملة

تم النشر: تم التحديث:
KEBAB TURKISH
Richard T. Nowitz via Getty Images

أعلن اتيلة منافشا، رئيس غرفة تجارة ولاية أضنة جنوبي تركيا، انتهاء مسؤولي الغرفة من التحضيرات للتقدم بطلب الحصول على براءة اختراع من الاتحاد الأوروبي لتسجيل وجبة الكباب التركية، المعروفة بـ"الأضنة كباب"، نسبة للولاية ذاتها في تركيا كماركة تركية مسجلة، ليتسنى تسويقها بشكل رسمي داخل بلدان القارة الأوروبية.

وأشار منافشا في حديثه لوكالة إخلاص التركية، أن الفكرة جاءت بعدما شاهد الوجبة نفسها معروضة في أحد المعارض الغذائية في ألمانيا من قبل شركة أجنبية، وهو ما دفع إدارة الغرفة لدراسة فكرة تسجيل الكباب التركي للحفاظ على هويته التركية، على حد تعبيره.

بحسب منافشا إن إدارة الغرفة منحت شهادة معتمدة لكل المحال والمطاعم التي تقدم الوجبة وتحمل اسمها داخل تركيا، بعد التأكد من تلبيتها للقواعد العامة والشروط التي وضعتها إدارة الغرفة للمساهمة في الحفاظ على جودة المنتج.


خطوة مهمة


وقد واجهت الغرفة صعوبة في منح شهادة الجودة والترخيص اللازم لاستخدام اسم "أضنة كباب" للعديد من المطاعم العاملة داخل حدود الاتحاد الأوروبي، وذلك لأن الوجبة التركية واسمها الشهير غير مسجلين في لوائح الاتحاد الأوروبي.

ومازح المذيع التركي الذي أجرى الحوار، رئيس غرفة ولاية أضنة التجارية قائلاً "يبدو أن الكباب التركي سيدخل البرلمان الأوروبي قبل تركيا نفسها"، ليرد الأخير معلقاً أن الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي فكرة ما زالت قائمة، وأن تسجيل الأطعمة والمنتجات التركية الأخرى خطوة مهمة تشعرهم بالفخر.

يتميز المطبخ التركي بعدد كبيرة من الأطعمة التي تُعجب ملايين السياح الذين يتوافدون لتركيا سنوياً، حيث وصلت شهرة الوجبات التركية للعديد من الدول، وهو ما أسهم في انتشار المطاعم التي تقدم تلك الوجبات في أوروبا وآسيا ومناطق أخرى.

وتعتبر الأضنة كباب واحدة من الوجبات التركية الدسمة، التي ما زالت تحافظ على الطريقة التقليدية التي تُحضر بها، حيث تشوى على نارٍ هادئة، وتقدم إلى جانب سلطات ومقبلات عديدة، ويتكون الكباب من لحوم مفرومة يُضاف إليها البصل والبهارات الأخرى، ولا يختلف الكباب التركي عن الكباب المنتشر في عدد من الدول العربية كثيراً.