طالَبتها بخلع نقابها.. شاهِد كيف اعتدت امرأة آسيوية على مسلمة في جامعة بأستراليا

تم النشر: تم التحديث:

نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، مقطع فيديو يوثق اعتداء امرأة آسيوية على طالبة مسلمة، في جامعة بمدينة سيدني الأسترالية، حيث طالبتها بخلع نقابها، ونعتتها بـ"الإرهابية".

ونقلت الصحيفة، في وقت سابقٍ، الأحد 22 يناير/كانون الثاني 2017، عن شاب مسلم يدعى "رمزي العمودي" الذي نشر مقطع الفيديو في صفحته على فيسبوك، أن حادثة الاعتداء وقعت الجمعة الماضي، في جامعة ماكواري، بسيدني، حيث تدرس زوجته.

ويُظهر مقطع الفيديو تهجّم المرأة على سيارة الشاب في أثناء جلوسه مع زوجته بداخلها، حيث قامت بالضرب على زجاج السيارة، ولوحت بأصبعها نحو الفتاة تطالبها بخلع نقابها، وشتمتها بألفاظ نابية.

وبحسب الشاب، الذي نقلت عنه الصحيفة: "طلبت من زوجتي قفل باب السيارة، قبل أن تقوم بمحاولة فتحه، وبدأتُ تسجيل مقطع فيديو؛ خشية حصول أمر ما".

وأضاف أن "السيدة الآسيوية بدأت بضرب زجاج السيارة، وهي تصرخ وتردد عبارات عنصرية، وألفاظًا نابية بحق زوجتي، وتقول لها: اخلعيه أيتها المسلمة الإرهابية".

وبعد ذلك، قرر الزوج النزول من سيارته وإبعاد المرأة بعد محاولتها كسر الزجاج الأمامي، ليتدخل الأمن في الحرم الجامعي ويفصل بينهما.

وبحسب الصحيفة، فإن المرأة، البالغة من العمر 35 عاماً، مدانة بتهمتَي الاعتداء والإضرار بالممتلكات الخاصة.

وتلقت المرأة بلاغاً للمثول أمام محكمة "بوروود" المحلية، في 13 مارس/آذار المقبل.

يذكر أنه في ديسمبر/كانون الأول الماضي، اعتدى شاب أسترالي على امرأة محجبة بعد أن ردّت عليه تهنئة عيد الميلاد، فضربها وشتمها وخلع عنها الحجاب، حسبما ذكرت صحيفة "بيرث ناو" الأسترالية.