أميركا لن ترسل وفداً إلى محادثات أستانة وتكتفي بمشاركة سفيرها بصفة مراقب

تم النشر: تم التحديث:
Y
ي

قالت وزارة الخارجية الأميركية، السبت 21 يناير/كانون الثاني، إن الولايات المتحدة لن ترسل وفداً للمشاركة في المحادثات السورية في أستانة عاصمة قازاخستان هذا الأسبوع بسبب المتطلبات الملحة الخاصة بعملية انتقال السلطة في واشنطن.

وقال مارك تونر، القائم بأعمال المتحدث باسم الخارجية، إن السفير الأميركي لدى قازاخستان جورج كرول سيحضر المحادثات التي ستجري في 23 يناير/كانون الثاني بقيادة روسيا بصفة مراقب.

وأضاف تونر في بيان: "نرحب ونقدر دعوة قازاخستان لنا للمشاركة بصفة مراقب.. في ظل عملية التنصيب الرئاسي عندنا وما تتطلبه من إجراءات ملحة لنقل السلطة لن يحضر وفد من واشنطن مؤتمر أستانة".

وتابع تونر أن الولايات المتحدة ملتزمة بالحل السياسي للأزمة في سوريا من خلال عملية سورية خالصة.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قال أمس الجمعة إنه يأمل أن ترسل إدارة الرئيس الجديد دونالد ترامب إلى المحادثات خبيراً في شؤون الشرق الأوسط.