بعضهم مات بسبب المنشطات.. هؤلاء لاعبو كمال أجسام انفجرت عضلاتهم

تم النشر: تم التحديث:
SFF
sm

أحيانا يصل الهوس بلاعبي كمال الأجسام إلى حد تناول المنشطات والمواد الكيماوية من أجل الحصول على مظهر مبهر مثير للإعجاب، غير أن ذلك قد يؤدي بهم إلى مشاكل صحية خطيرة تصل حد انفجار عضلاتهم.

وذكر موقع The Richest بعض الحالات التي انفجرت فيها عضلات لاعبي كمال أجسام سنستعرضها فيما يلي.


إدوارد سبايك جيور


كان هذا اللاعب طموحاً جداً وكان يحاول باستمرار المحافظة على لياقته في لعبة كمال الأجسام، ولكنه اتخذ طريقاً سريعاً ليصبح بطل كمال أجسام وهو تعاطي المنشطات والأسترويد الأمر الذي هدد حياته وأدى لانفجار عضلة قلبه.

فعند عودته للمنزل في أحد الأيام بعد أن أنهى تمارينه في الصالة الرياضية شعر بطعنة في قلبه وسقط مغشياً عليه من شدة الألم ليجد الأطباء أن سبب في ذلك هو انفجار عضلة قلبه.

نجا هذا الرجل من الموت بأعجوبة شديدة ولكنه توفي في أغسطس/آب 2016 بسبب أزمة دماغية.


برانش وارن


ابتعد هذا اللاعب عن التمارين فترة طويلة جداً بسبب حادث بسيط عندما انزلق من على رصيف مبتل مما أدى لتمزق عضلات فخذه اليمنى.

فلم تنفجر عضلاته بسبب مجهود بدني شديد ولكنه بسبب شيء غير متوقع يحدث للكثيرين.


انفجار عضلة ذي الرأسين


كان هناك لاعب كمال أجسام عمره 44 عاماً يؤدي تمارين عضلة ذي الرأسين، ولكنه شعر أن هناك تضخماً غير طبيعي في يديه.

وبعد وقت قصير انفجرت يده وانفصلت عن العظم فأجرى عملية جراحية على الفور وبعد 6 أشهر عاد سليماً ليمارس الرياضة التي أحبها كثيراً.


رون نورمان


بلا شك فإن معظم لاعبي كمال الأجسام يقلعون عن ممارستها بعد تمزق عضلاتهم، ولكن هذا اللاعب كان عاشقاً لهذه الرياضة لدرجة أنه تعرض لـ5 انفجارات عضلية في أوتار العضلات، ومع ذلك كان يتعالج من قبل طبيبه جراح العظم ويعود من جديد بكل إرادة وتصميم.


أندريه جايدوس


وهو لاعب كمال أجسام مراهق كان حلمه أن يصبح مثل بطله دوين جونسون، وكان المستقبل الواعد أمله، ولكن الموت قد حال بينه وبين ما يتمنى.

فأثناء خروجه من أحد المتاجر فجأة انفجر شريان بصدره نتيجة سوء استخدام المنشطات والأسترويد، وتوفي قبل أن يتم علاجه.


إيريك جيريفز


وهو لاعب كمال أجسام من تكساس. أثناء تمرين الصدر الخاص به كان يقوم برفع وزن 500 باوند فانفجرت العضلة الصدرية اليمنى واخترقت العظم وخرجت خارج صدره، ويمكنك رؤية العضلة بالفيديو بعد انفجارها مباشرة.

ولم يُعرف حتى الآن السبب وراء انفجار العضلة، ولكن البعض يعزي ذلك لتناول المنشطات أو محاولة هذا اللاعب لرفع وزن ثقيل جداً والدفع الشاق الذي قام به.


كريغ فالنتينوا


وهو صاحب أكبر حجم للعضلة ذات الرأسين في العالم وواحد من رموز لاعبي كمال الأجسام، الذي يتمتع بشعبية كبيرة جداً وله معجبوه بكل تأكيد.

كان هذا اللاعب يتمرن بشكل طبيعي جداً طوال 23 سنة حتى بدأ يستعمل المنشطات التي جعلت ذراعيه تنموان بشكل أثار الإعجاب ولكن بعد فترة انفجرت عضلته ذات الرأسين.

وأصيبت ذراعه بعدوى بكتيرية تمكن من التعافي بعدها لكنه لم يقلع عن تعاطي المنشطات على الرغم مما حصل له.


أندرياس مونزر


وهو بطل كمال أجسام نمساوي محترف وكان مشهوراً في الأوساط الرياضية بمعدل الدهون المنخفض جداً. لكنه للأسف كان يستخدم العديد من الأدوية كالستيرويديات ومدرات البول وهرمون النمو بكميات ضخمة ليحصل عل جسم ضخم مبهر في وقت قصير.

تعرض لنزيف حاد في المعدة عام 1996 أثناء المسابقة التي أقيمت في سان جونيه وقرر الأطباء إجراء جراحة لإيقاف نزيف المعدة ولكنه أصيب بعد فترة قليلة بفشل في وظائف الكبد وتوفي عن عمر 31 عاماً.

تضخم عدة أعضاء حيوية في جسمه مع عدم وجود أي دهون تحت الجلد أثر على الكبد بلا شك وأدى لتضخم في عضلة القلب حيث وصل وزن قلبه 636 غراماً، أي ضعف وزن قلب الإنسان الطبيعي، وكان هذا هو السبب وراء وفاته.