ليندسي لوهان ليست الأولى.. هؤلاء المشاهير لاحقتهم شائعات اعتناق الإسلام

تم النشر: تم التحديث:
LYNDSAY
social media

أثارت الممثلة ومطربة البوب الأميركية ليندسي لوهان جدلاً واسعاً، بعد أن قامت بحذف جميع صورها المنشورة من خلال حسابها الرسمي على موقع "إنستغرام" وكتبت في بداية صفحتها الجديدة "عليكم السلام".

في إثر ذلك، انتشرت الشائعات عبر الشبكات الاجتماعية حول اعتناق لوهان الدين الإسلامي، وظهرت صورة لها بالحجاب، ولم تعلق ليندسي على هذه الشائعات بالنفي أو التأكيد.

تلك الصورة التي انتشرت لها بالحجاب هي في الواقع صورة قديمة التقطت لها أثناء زيارتها لأحد معسكرات اللاجئين السوريين على الحدود التركية.



lyndsay

وأصبح السؤال الأهم والأبرز على الكثير من المواقع العربية "هل أسلمت ليندسي لوهان؟".

وتبعاً لتصريح وكيل أعمال ليندسي الذي نُشر بموقع في الفن، فقد أجابت ليندسي عن سبب هذا الحذف قائلةً: "إنه رمز بالنسبة لي لكي أدع الماضي يذهب بعيداً وأنتقل للمستقبل".

هذا الجدل والتساؤلات المحيطة به لم تكن هي الواقعة الأولى من نوعها، بل سبق المطربة الشابة إلى الشائعة ذاتها الكثير من نجوم هوليوود، وثمة رابط بين محبة الجماهير العربية لهؤلاء النجوم وتصديق أو إطلاق مثل هذه الشائعات.


مايكل جاكسون




maykl

قبل 9 سنوات من الآن، تداول الجمهور شائعات تؤكد أن مايكل جاكسون قد اعتنق الدين الإسلامي، خاصةً بعد اعتناق شقيقه جيرمين جاكسون الإسلام، فضلاً عن وجود أصدقاء مقربين له مسلمين.

كل هذا كان سبباً قوياً في أن يصدق الكثير من محبيه حول العالم هذه الشائعة.

وقد تحدث جيرمين عن شائعة إسلام شقيقة قائلاً: "هذا طريف، أنا لم أسمع بذلك"، ويضيف بأن مايكل كان يقرأ بنهم شديد وعندما عاد جيرمين من السعودية كان معه العديد من الكتب عن الدين الإسلامي وقام مايكل بقراءتها.

كذلك طريقة دفنه كانت دليلاً قوياً على أن جاكسون لم يعتنق الإسلام كما روج البعض.


أنجلينا جولي




ss

مشاركتها في أعمال خيرية، وطباعتها لوشم باللغة العربية، وغيرها من المشاهد التي أسهمت في صنع الشائعة وتصديقها من قِبل جمهورها المحب لها في الوطن العربي.

إذ ترددت هناك الكثير من الأخبارعلى أن الممثلة الأميركية تعكف على دراسة الحضارة الإسلامية، وتتعلم اللغة العربية، وغيرها من الأمور التي كانت سبباً في تأكيد الشائعة، كما كانت زيارتها المتكررة لمخيمات اللاجئين العرب وهي ترتدي الحجاب وزياً يشبه الملابس الإسلامية دوافعَ قوية لإطلاق الشائعة.


ويل سميث




f

كذلك الممثل الأميركي الشهير ويل سميث كان ضمن قائمة المشاهير الذين لاحقتهم شائعات اعتناق الإسلام، ولكن هذه المرة كان السبب وراء إطلاق هذه الشائعة هو قيام النجم ببطولة فيلم عن الملاكم محمد علي كلاي، وأن ذلك سبباً لقراءة الإسلام والتبحر في بعض الأمور الدينية.

وبعد جنازة الملاكم "علي كلاي" انطلقت العديد من الشائعات التي تؤكد دخول "ويل" في الإسلام، التي نفاها جمعياً.


مادونا




madwna

كان للمطربة والفنانة الاستعراضية الأميركية مادونا نصيب من هذه الشائعات؛ إذ سبب تصريح لها عن رغبتها في دراسة القرآن جدلاً واسعاً، حول اعتناقها الإسلام، هذه الشائعة التي طالتها تحديداً وهي في عُمر الـ50 عاماً.

بالإضافة لعلاقتها العاطفية في ذلك الوقت مع إبراهيم زيبات الشاب الجزائري المسلم الذي يصغرها بـ30 عاماً، الذي ظهرت معه وهي مرتديةً الحجاب أثناء جولة سياحية لهما في مدينة إسطنبول.


بريتني سبيرز




p

هذه المرة كان السبب وراء إطلاق الشائعة على المطربة الأميركية بريتني سبيرز عن اعتناقها الإسلام، هو رغبتها في الزواج من صديقها المسلم "عدنان غالب"، إلا أن العلاقة لم تستمر طويلاً، مما أكد على أن إسلامها كان مجرد شائعة.


باريس هيلتون




w

على خلفية دخولها السجن عام 2007 انتشرت شائعات حول المغنية والممثلة الأميركية باريس هيلتون، تقول إنها تعرَّفت على بعض الشخصيات الإسلامية أثناء فترة سجنها، وكان ذلك سبباً في اعتناقها الدين الإسلامي.

ونشر موقع The Daily Squib صورة غير حقيقية لباريس وهي مرتدية الحجاب.

كذلك ظهرت "باريس" السنة الماضية في مسجد الشيخ زايد بأبوظبي وهي ترتدي عباءة تغطي جسمها بالكامل مع غطاء للرأس، وكتبت على صفحتها الرسمية في تويتر: "يوم جميل في أبوظبي".

وعلى الرغم من أنها لم تصرح بشكل رسمي وتنفي هذه الشائعة، إلا أنه بعد فترة تأكد عدم صحتها، خصوصاً أنها ظهرت فيما بعد بشكل طبيعي دون حجاب وهو ما أكد أنها مجرد شائعة.


سنوب دوغ




w

مشاركة أي منهم في أي عمل خيري أو زيارته لأي مكان إسلامي تكفي دائماً للتأكيد على الشائعة، وهو ما حدث بالفعل مع سنوب دوج، عندما تسبب حضوره مؤتمر "أمة الإسلام" في شيكاغو عام 2009 في ظهور شائعة اعتناقه الإسلام، ولكنه نفى الشائعة فيما بعد.


جاستين بيبر




s

على الرغم من أنه مطرب مثير للجدل بطبعه، إلا أنه كذلك كان ضمن القائمة؛ إذ ترددت بعض الأخبار أنه في بعض الحفلات التي أقامها المطرب في تركيا كان يتوقف عن الغناء أثناء الأذان، وهو ما دفع الكثير من المواقع العربية للتساؤل: هل جاستين بيبر أسلم أم لا؟

وهو ما نفاه المطرب الشاب لاحقاً.