شاهد الفيديو الذي قاد الأمن التركي لمخبأ مهاجم إسطنبول

تم النشر: تم التحديث:

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو اعتبر أحد أهم الخيوط التي قادت أجهزة الأمن التركية إلى مخبأ منفذ اعتداء ليلة رأس السنة بإسطنبول والذي أودى بحياة 39 بينهم نحو 17 عربياً.

"الله ياخدني إذا لم يكن هو".. هي الجمل التي ترافق فيديو بصوت نسائي ولغة تركية، تم تداوله على تويتر لشخص يقف بجانب الطريق في إسطنبول، والفتاة التي صورت الفيديو كانت تقصد منفذ هجوم رأس السنة بإسطنبول بحسب "العربية".

ويُعتقد أن هذا الفيديو هو واحد من الخيوط التي تتبعها رجال الأمن التركي للوصول إلى منفذ الهجوم، ويبدو واضحاً أن الفتاة التقطت هاتفها بسرعة وقامت بتصوير الشخص الذي كانت متأكدة أنه هو منفذ الهجوم.

واستطاعت قوى الأمن التركي إيجاد منفذ الهجوم أمس ليلاً، وأكد رئيس وزراء تركيا بن علي يلدرم، اليوم الثلاثاء، اعتقال منفذ الهجوم.

إقرأ القصة كاملة هافينغتون بوست عربي