كيف ردَّت ميركل على ترامب الذي هدد بلادها بعقوبات؟

تم النشر: تم التحديث:
MERKEL
Anadolu Agency via Getty Images

قالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، الإثنين 16 يناير/كانون الثاني 2017، رداً على انتقادات الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب، بخصوص سياسة اللجوء التي اتبعتها، "إن الأوروبيين هم من يقررون مصيرهم".

وبحسب الموقع الرسمي لإذاعة صوت ألمانيا (DW)، طالبت ميركل الدول الأوربية بألا تتأثر بالانتقادات اللاذعة التي وجهها الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب.

وأضافت: "أعتقد أننا نحن الأوروبيين نتحكم في مصيرنا بأنفسنا"، مشيرة إلى أن بوسع الاتحاد الأوروبي التصدي للإرهاب والتحديات الأخرى من خلال قوته الاقتصادية وتوحّده.

وأمس (الأحد)، انتقد ترامب، في مقابلة أجرتها معه صحيفتا "بيلد" الألمانية، و"التايمز" البريطانية، سياسة ميركل بخصوص اللاجئين، كما هدد بفرض جمارك عقابية على صادرات السيارات الألمانية في الولايات المتحدة، حسب إذاعة صوت ألمانيا.

وبهذا الشأن، قالت ميركل: "إن الإرهاب يشكل تحدياً لنا جميعاً"، وأشارت إلى أنها "تريد أن تفصل ملف اللاجئين عن هذه القضية".

ولفتت إلى أن "العديد من السوريين لم يهربوا من الحرب الأهلية في بلادهم فحسب؛ بل من الإرهاب أيضاً".

ورفضت ميركل مرة جديدة أي خلط بين التهديد الإرهابي واللاجئين الذين هربوا من الحرب في سوريا ووصل مئات الآلاف منهم إلى ألمانيا.

وقالت: "أريد أن أفصل (مسألة الإرهاب) عن مسألة اللاجئين... فيما يتعلق بالحرب في سوريا"، مشيرة إلى أن "أكثرية السوريين" قد هربوا من "الحرب الأهلية والمعارك ضد (الرئيس بشار) الأسد وقمعه".

ومن المقرر أن يجري تنصيب ترامب رئيساً للولايات المتحدة رسمياً في 20 يناير الجاري.