محرز يقود الجزائر لتعادل صعب مع زيمبابوي في أول لقاءاتها بكأس الأمم الإفريقية

تم النشر: تم التحديث:
THE TEAM OF ALGERIA AND ZIMBABWE
KHALED DESOUKI via Getty Images

قادت ثنائية رياض محرز منتخب الجزائر لتعادل صعب 2-2 مع زيمبابوي، الأحد 15 يناير/كانون الثاني، في مستهل مشوار المنتخبين في كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم بالجابون ضمن المجموعة الثانية.

ووضع محرز - أفضل لاعب إفريقي 2016 وصانع ألعاب ليستر سيتي حامل لقب الدوري الإنكليزي الممتاز – الجزائر في المقدمة عندما سدّد بيسراه من داخل منطقة الجزاء كرة ارتطمت بالقائم الأيسر للحارس تاتيندا موكوروفا قبل أن تدخل الشباك.

وعاد قبل النهاية بثماني دقائق ليتعادل لفريقه بطريقةٍ مشابهة لهدفه الأول لكن بتسديدة من خارج منطقة الجزاء لمست يد موكوروفا وسكنت شباكه.

وردّت زيمبابوي بعد هدف محرز الأول بدقيقة واحدة بتسديدة قوية من خاما بيليات - مهاجم ماميلودي صن داونز بطل دوري الأبطال - ارتدت من القائم الأيسر لمرمى رايس وهاب مبولحي حارس الجزائر.

وأدرك كوداكواش ماهاشي التعادل لزيمبابوي في الدقيقة 17 بتسديدة أرضية من داخل منطقة الجزاء فشل مبولحي في التصدي لها.

ورجح نياشا موشكوي كفة زيمبابوي في الدقيقة 29 من ركلة جزاء إثر ارتكاب المدافع الجزائري مختار بلخيثر خطأ ساذجاً داخل المنطقة.

وانتفضت الجزائر بعد الاستراحة وكاد نبيل بن طالب أن يتعادل في الدقيقة 53 عندما استقبل كرة عرضية من ركلة ركنية على صدره وسدد قوية مرت إلى جوار المرمى.

وبعدها بـ6 دقائق ارتدت ضربة رأس رامي بن سبعيني من العارضة لتضيع فرصة التعادل على الجزائر، وكاد المدافع إليشا مورويوا أن يسهل الأمور على الجزائريين عندما حول تمريرة عرضية من فوزي غلام بالخطأ نحو مرماه لترتطم بالعارضة وتتحول إلى ركنية.

وواصلت الجزائر - الساعية للقبها الثاني في البطولة بعد 1990 - الضغط على مرمى موكوروف وسدّد إسلام سليماني زميل محرز في ليستر من داخل المنطقة، لكنها ذهبت بعيداً عن المرمى في الدقيقة 79 قبل ثلاث دقائق على هدف محرز الثاني الذي ضمن نقطة لفريقه ومثلها لزيمبابوي.

وستلتقي الجزائر في الجولة المقبلة مع تونس قبل أن تختتم مواجهاتها في الدور الأول أمام السنغال.