ماتوا شنقاً.. إيران تعدم 20 سجيناً خلال يومين.. فما التهم التي وجهتها لهم؟

تم النشر: تم التحديث:
1
social media

أعدمت السلطات الإيرانية، الأحد 15 يناير/ كانون الثاني 2017، 3 سجناء، ليرتفع عدد الذين تم إعدامهم خلال اليومين الماضيين إلى 20 سجيناً، أدانهم القضاء بارتكاب جرائم مختلفة، من قتل والاتجار في المخدرات وتعاطيها.

وأعدم السجناء شنقاً في سجون مدن "رجایی" و"كرمان" و"کرج" و"قزوین"، وقال النائب العام في مدینة "قزوین" في تصريحات صحفية، إن "اثنين من المسجونين، الذين تم إعدامهم، اليوم، من المدانين بالاتجار في المخدرات وتعاطيها".

وأوضح أنه "تم إعدام شخص آخر في سجن شهاب بمدینة کرمان" (دون توضيح التهمة التي جرى إعدامه بسببها).

وفي وقت سابق ذكرت وكالة أنباء نشطاء حقوق الإنسان الإيرانية (HRANA) إن السلطات الإيرانية أعدمت شنقاً، أمس، 17 سجيناً في سجون "رجایی" و"کرج" و"همدان"، بينهم مدانون في تجارة المخدرات والقتل.

وتحتل إيران مراتب متقدمة في عدد حالات الإعدام في العالم؛ الأمر الذي يلقى انتقادات شديدة من منظمات حقوقية دولية.

وأعدمت إيران مئات الأشخاص عام 2016، ومعظمهم لجرائم المخدرات.

وينص قانون المخدرات الإيراني على عقوبة الإعدام للاتجار أو حيازة أو بيع ما يزيد عن 30 غراماً من المخدرات الاصطناعية مثل الهيروين والمورفين والكوكايين، أو مشتقاتها الكيميائية.