هل اخترقتها موسكو؟.. شاهد انقطاع بث قناة أميركية حكومية ليحل مكانه بث قناة روسية

تم النشر: تم التحديث:
C SPAN
social

قُطع الخميس 12 يناير/كانون الثاني 2017، البث الخاص بقناة "سي سبان" البرلمانية الأميركية على الإنترنت لنحو 10 دقائق، ليحل مكانه بث أحد برامج قناة "آر تي" الروسية.

وأوضحت القناة الأميركية على تويتر، أنه "بعد ظهر اليوم (الخميس)، قطع بث سي سبان الإلكتروني فترة وجيزة"؛ ليحل مكانه برنامج تبثه "آر تي"، وأكدت أنها "تعمل على التحقيق وحل المشكلة".

وأضافت القناة: "بما أن آر تي هي إحدى القنوات التي نراقبها بانتظام، نعتقد أن مشكلة (تقنية) داخلية" قد طرأت.

وغالباً ما يتم اتهام قناة "آر تي" بأنها أداة بروباغندا للكرملين، في وقت أشار تقرير للاستخبارات الأميركية، نُشر في 6 يناير، إلى انخراطها في حملة التدخل الروسية في الانتخابات الأميركية.

وأدى نشر موقع ويكيليكس آلاف الرسائل الإلكترونية المسربة من بريد رئيس فريق حملة هيلاري كلينتون إلى زعزعة موقع المرشحة الديمقراطية.

وإلى جانب قرصنة الرسائل الإلكترونية، انتقد التقرير الاستخباراتي الأميركي "الدعاية" الروسية، بما في ذلك على الشبكات الاجتماعية من أجل تقويض الثقة بالإدارة الأميركية. وكرس التقرير ما لا يقل عن 7 صفحات لقناة "آر تي" وتغطيتها "السلبية باستمرار" لهيلاري كلينتون.

وحصل انقطاع البث الجمعة نحو الساعة 14:30 عندما كانت قناة سي سبان تبث جلسة استماع داخل مجلس النواب الأميركي.