عاصفة قوية تضرب فرنسا.. 190 ألف منزل دون كهرباء وشلل يصيب عدة مناطق

تم النشر: تم التحديث:
FRANCE
Gonzalo Fuentes / Reuters

ضربت عاصفة قوية النصف الشمالي من فرنسا، ليل الخميس 12 يناير/كانون الثاني 2017، ما أدى إلى قطع الكهرباء عن نحو 190 ألف منزل بسبب هبوب رياح قوية جداً.

وحذر مشغّل شبكة توزيع الكهرباء من أن هذا الوضع سيتواصل في أثناء الليل مع اتجاه العاصفة نحو شرق البلاد.

وانتشر أكثر من 1000 عامل تقني في الميدان لمعالجة الوضع، لكن الظروف الجوية غير المستقرة صعبت تقدم العمليات على الأرض، وفق ما أوضح مشغل الشبكة. وسيتم حشد مزيد من التعزيزات صباح الجمعة.

وقال متحدث باسم السكك الحديدية لوكالة الأنباء الفرنسية، إن حركة القطارات على سكك عدة في شمال البلاد وشمال غربها قد توقفت بدءاً من الساعة 19:00 ت.غ. وأوضح: "لا نريد المخاطرة" بأن يتعرض أي قطار لأعطال في أثناء العاصفة.

ووضعت الأرصاد الجوية الفرنسية 5 أقاليم في حالة تأهب قصوى بسبب الرياح القوية، بينما وُضع النصف الشمالي من فرنسا في حالة تأهب شديدة بسبب الرياح أو تكوّن الجليد.

وعُلقت الدروس، الجمعة، في المدارس بمناطق عدة شمال فرنسا.