مشروع قرار أميركي لتصنيف "الإخوان المسلمين" منظمةً إرهابيةً.. هذا ما قاله مقدمه

تم النشر: تم التحديث:
CONGRESS
سوشيال

قدّم السيناتور الجمهوري في الكونغرس الأميركي "تيد كروز"، مشروع قرارين يطالب أحدهما بإدراج جماعة "الإخوان المسلمين"، والآخر "الحرس الثوري الإيراني" على قائمة المنظمات الإرهابية الأجنبية.

وقدّم كروز مشروع القرار الخاص بالإخوان المسلمين بالاشتراك مع زميله السيناتور "ماريو دياز- بالارت" من ولاية فلوريدا، فيما قدَّم المشروع الآخر بالاشتراك مع زميله السيناتور "مايكل ماك كول" من ولاية تكساس.

وأعلن كروز -المعروف بخطابه الحافل بالإسلاموفوبيا- مشروعَيْه عبر حسابه على موقع التدوينات المصغرة "تويتر"، مرفقاً بعبارة "أنا فخور".

ونصَّ مشروع القرار على أن الشروط متوفرة لإدراج وزارة الخارجية الأميركية جماعة الإخوان المسلمين في قائمة المنظمات الإرهابية، مطالباً بالإفصاح للرأي العام عن الأسباب في حال لم يتحقق الأمر.

وكانت اللجنة القضائية في مجلس النواب الأميركي وافقت على مشروع قرار تقدّم به كروز نهاية العام 2015 لإدراج جماعة الإخوان المسلمين كتنظيم إرهابي، إلا أن المشروع لم يُطرح على الجمعية العامة.

ويتطلب تقنين المشروعين المذكورين مصادقة مجلسي النواب والشيوخ الأميركيين لينتقلا إلى رئيس البلاد من أجل إقرارهما.

يذكر أن تيد كروز، كان أحد المنافسين الجمهوريين للرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب في الانتخابات التمهيدية، لكنه أعلن انسحابه من سباق الترشّح مطلع مايو/ أيار من عام 2016.