كيري يحذِّر من الشعبوية السلطوية.. وينتقد تغريدات ترامب

تم النشر: تم التحديث:
JOHN KERRY
CHRIS KLEPONIS via Getty Images

حذَّر وزير الخارجية الأميركي جون كيري الثلاثاء 10 يناير/كانون الثاني 2017، من مخاطر الشعوبية السلطوية، وانتقد بشكل غير مباشر استخدام دونالد ترامب الكثيف لتويتر قائلاً إنه سمح للرئيس المنتخب بتجنب المساءلة.

وفي أبرز تعليقات علنية لكيري عن ترامب منذ انتخابات الرئاسة في 8 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، أشار أيضاً إلى أن مرشحي الرئيس المنتخب للحكومة يحصلون على بطاقة دخول مجانية من الكونغرس لتقاعسهم عن تقديم الإقرارات الضريبية وغيرها من الوثائق قبل جلسات مجلس الشيوخ الخاصة بإقرار اختيارهم.

وقال كيري أثناء منتدى في واشنطن "من الأفضل لكل بلد في العالم.. أن يبدأ في القلق بشأن الشعبوية السلطوية أو (اليمين المتطرف) وغياب الجوهر عن حوارنا".

وأضاف كيري "إذا كانت السياسات سترسم في 140 حرفاً على تويتر ويتم تجاوز كل مقياس معقول للمساءلة ولا يهتم الناس بذلك فإننا نواجه مشكلة".

وفي مثال على غياب الجوهر في النقاش السياسي قال كيري إن تغير المناخ لم يمنح اهتماماً يذكر خلال حملة الانتخابات بين ترامب والمرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون.

وقارن كيري بين التدقيق في اختياره هو شخصياً والأوراق التي اضطر إلى تقديمها والاستثناءات التي قال إنها منحت لمرشحي ترامب للحكومة أمام جلسات إقرار اختيارهم.

وفي ديسمبر/كانون الأول قال بوب كروكر رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ إن اللجنة لم تطلب من ريكس تيلرسون مرشح ترامب لمنصب وزير الخارجية تقديم إقراراته الضريبية وقال كوركر حينها إن ذلك يتفق مع سابقه.

ولم يقدم تيلرسون الرئيس السابق والرئيس التنفيذي لشركة إكسون موبيل إقرارات ضريبية لكن تم الإعلان عن إفصاحه المالي واتفاقه الأخلاقي.

وكيري سناتور سابق ومرشح ديمقراطي سابق في انتخابات 2004 وأصبح وزير خارجية الرئيس باراك أوباما في 2013. وقال كيري "من المذهل تماماً أن تعتقد أن العراقيل التي كان علي أن أتخطاها فيما يتعلق بالأوراق المقدمة والوثائق المقدمة والإقرارات الضريبية.. فجأة لم تعد مهمة".

وبسؤاله إذا كان يعتقد أن مرشحي ترامب يحصلون على موافقة مجانية ضحك كيري وتملص من الإجابة على السؤال.