يوميات من قارب نجاة.. مراسل "هافينغتون بوست عربي" يكتب من قلب رحلة لإنقاذ اللاجئين من عرض البحر

تم النشر: تم التحديث:
HG
HUFFPOSTARABI

من عاصفة ثلجية غير مسبوقة في إسطنبول إلى قارب يواجه سوء الأحوال الجوية بالبحر المتوسط، بدأ مراسل "هافينغتون بوست عربي" رحلة يشارك فيها أعداداً من الأطباء والمنقذين يجوبون البحر لإنقاذ اللاجئين الذين يركبون قوارب البحر حالمين بالهجرة إلى أوربا.

عبد الرحمن عياش، مراسل الموقع، سيكتب تدوينات يومية تضع القراء في صورة من قريب لقوارب الموت، ولحياة هؤلاء الناس الذين كرسوا حياتهم للإنقاذ.

السفينة "أكواريوس" هي إحدى 3 سفن تستخدمها منظمة أطباء بلا حدود بالتعاون مع منظمة SOS Mediterranée لتجوب البحر المتوسط قريباً من الشواطئ الليبية بحثاً عن لاجئين بائسين انقطعت بهم السبل ويبحثون عن طوق نجاة.

كيف كانت البداية الشاقة لهذه الرحلة؟ يمكنكم معرفة هذا من قراءة تدوينته الأولى "يوميات من قارب نجاة (١) | طريق البحر المتوسط يبدأ من ثلوج إسطنبول".


إقرأ القصة كاملة هافينغتون بوست عربي