"توعدت بعمليات نوعية أخرى".. جماعة فلسطينية غامضة تعلن مسؤوليتها عن هجوم الشاحنة بالقدس

تم النشر: تم التحديث:
JERUSALEM
Ronen Zvulun / Reuters

أعلنت جماعة فلسطينية غامضة اليوم الإثنين 9 يناير/ كانون الثاني 2017 مسؤوليتها عن هجوم بشاحنة في القدس أودى بحياة أربعة عسكريين إسرائيليين في حادث وصفه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بأنه على الأرجح بإيعاز من تنظيم الدولة الإسلامية.

وأقيمت اليوم الإثنين مراسم دفن ضابطة بالجيش وثلاثة من الطلاب العسكريين الذين قتلوا في هجوم الأمس، وأصيب في الحادث 17 شخصاً عندما دهست الشاحنة مجموعة من الجنود الإسرائيليين. وقتل المهاجم الفلسطيني بالرصاص في الهجوم.

وقال نتنياهو "نعرف اسم المهاجم ووفقاً لكل المؤشرات فهو من المؤيدين لتنظيم الدولة الإسلامية."

وأعلنت "مجموعات الشهيد بهاء عليان" مسؤوليتها عن الهجوم في تدوينة على وسائل التواصل الاجتماعي. وقالت الجماعة إن مؤسسيها فلسطينيون ليس لهم روابط خارج فلسطين.

وقالت إنه سبق لها تنفيذ عمليات في السابق دون أن تذكر تفاصيل وهددت بالمزيد.

وقالت في بيان إن الهجوم ليس أول عملياتها وستتبعها مجموعة من العمليات النوعية.

ولم يسمع عن التنظيم من قبل ولم يتسن التحقق من مصداقية إعلانها للمسؤولية.