بعد أكثر من شهرين على الحادثة.. القبض على أشخاص يشتبه في صلتهم بسرقة كيم كارداشيان في باريس

تم النشر: تم التحديث:
KIM KARDASHIAN
Stringer . / Reuters

ذكر راديو أوروبا 1 ووسائل إعلام فرنسية أخرى أنه تم القبض على عدة أشخاص واحتجزت الشرطة في فرنسا بعضهم لاستجوابهم، الاثنين 9 يناير/كانون الثاني 2017، لصلتهم بجريمة السرقة التي تعرضت لها نجمة تلفزيون الواقع الأميركية كيم كارداشيان في باريس في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وقالت الشرطة الفرنسية آنذاك إن ملثمين سرقوا من كيم (36 عاماً) مجوهرات قيمتها نحو 9 ملايين يورو (9.5 ملايين دولار) تحت تهديد السلاح بعد أن قيدوها في شقتها في باريس في الثالث من أكتوبر/تشرين الأول.

وأفادت تقارير لراديو أوروبا 1 وراديو (آر.تي.إل) أنه جرى القبض على 15 شخصاً فيما يتعلق بالسرقة استناداً إلى قرائن منها آثار الحمض النووي التي عُثر عليها في المكان. وقال راديو (آر.تي.إل) إن بعض الجناة الذين تنكر بعضهم في زي رجال شرطة غادروا المكان سيراً على الأقدام وعلى دراجات.

وقال مصدر من شرطة باريس لرويترز في أكتوبر /تشرين الأول إن خمسة ملثمين يرتدون ملابس تحمل شارات الشرطة هاجموا كارداشيان حوالي الساعة الثالثة صباحاً بالتوقيت المحلي (0100 بتوقيت جرينتش) داخل المبنى السكني الخاص الذي كانت تقيم فيه أثناء حضورها أسبوع الموضة في باريس.

ولم يتسن الحصول على تعليق على الفور من ممثل الادعاء في باريس.