صحيفة صينية توجِّه تحذيراً لترامب.. وهذا ما ستفعله في حال تخلِّيه عن سياسة صين واحدة

تم النشر: تم التحديث:
DONALD TRUMP
Carlos Barria / Reuters

وجَّهت صحيفة غلوبال تايمز الحكومية الصينية تحذيراً إلى الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب، أمس الأحد 8 يناير/كانون الثاني 2017، وذلك بعد ساعات فقط من عبور رئيسة تايوان تساي إينج وين هيوستون قائلة إن الصين ستسعى إلى "الثأر"إذا تراجع ترامب عن سياسة صين واحدة.

والتقت الرئيسة التايوانية مع نواب جمهوريين كبار خلال توقفها في هيوستون في طريقها إلى أمريكا الوسطى حيث ستزور هندوراس ونيكاراغوا وغواتيمالا والسلفادور.

وكانت بكين قد طلبت من واشنطن عدم السماح لتساي بدخول الولايات المتحدة وعدم عقد اجتماعات حكومية رسمية بموجب سياسة صين واحدة.

وقال المقال الافتتاحي في غلوبال تايمز إن"الالتزام بمبدأ(صين واحدة) ليس طلباً غريباً من الصين للرؤساء الأميركيين ولكنه التزام من جانب الرؤساء الأميركيين بالحفاظ على العلاقات بين الصين والولايات المتحدة واحترام النظام القائم المتعلق بآسيا-المحيط الهادي".

وأثار ترامب احتجاجات من بكين الشهر الماضي بعد قبوله اتصالاً هاتفياً من تساي لتهنئته وتشكيكه في موقف واشنطن القائم منذ فترة طويلة بأن تايوان جزء من صين واحدة. وقال ترامب إنه لن يلتقي مع تساي.

وقالت غلوبال تايمز إن الصين ليست بحاجة لأن تكون ممتنة لترامب لعدم اجتماعه بتساي ولكنه أضاف "إذا تراجع عن سياسة صين واحدة بعد توليه الرئاسة فإن الشعب الصيني سيطالب الحكومة بالثأر. ليس هناك مجال للمساومة".