يُمكن استخدامه كمُنبه.. تصميم سرير ذكي يساعد في التوقف عن الشَخير

تم النشر: تم التحديث:
BED
dailymail

عندما تنام نوماً عميقاً، ليس ثمة ما هو أسوأ من أن تستيقظ فجأة من سباتك من جراء غطيط (شَخير) شريكك، لكن هذا القلق سيصبح شيئاً من الماضي مع هذا الاختراع.

إذ صُمم سرير جديد لتعديل هيئة النائم كي يناسب الأوضاع الجسدية المختلفة، حتى إنه يرفع رأس النائم لكي يفتح مسلكاً للهواء، إن كان صاحب السرير يغطّ في نومه.



bed

وبحسب تقرير نشره موقع Daily Mail، كشفت شركة Sleep Number، عن سريرها الذكي 360 هذا الأسبوع ، وذلك خلال معرض الإلكترونيات الاستهلاكية في ولاية لاس فيغاس الأميركية.



bed

فيما يستشعر السرير الوضعية الأنسب للنائم ويعدّل هيئته عليه أوتوماتيكياً؛ كي يساعد الشريكين ليحظيا بنوم هادئ طوال الليل، كما يمكن برمجته لإيقاظك في الوقت الأمثل.

من جانبها، قالت شيلي إيباك، المدير التنفيذي للشركة: "إننا متحمسون للكشف عن مستقبل النوم، إنه سرير (سليب نمبر 360) الذكي، يعد المنتج ثورة تعيد تعريف ما ينبغي أن يتوقعه الأشخاص من سريرهم".





ويأتي السرير الذكي مع مجموعة من السمات التي تطور جودة النوم لدى الأشخاص، في ظل تغير وضعيات الجسد خلال ساعات الليل، يعدّل السرير نفسه لكي يحظى كلا الشريكين بنوم مريح.

كما تحتوي المرتبة على غرفتي هواء تنتفخ أو تُفرّغ لكي تتشكل بلطف حسب جانب وظهر وبطن كل شريك، وفقاً لحركة ووضعية النوم لدى كل منهما.



bed

كما تميل قاعدة السرير برفق لترفع رأس مالك السرير إذا اكتشفت أنه يغط أثناء النوم، لكي تفتح مسلكاً لمرور الهواء، فضلاً عن هذا، يمكنه جمع البيانات المتعلقة بجودة نومكم لتُستعرَض على تطبيق مرافق للسرير.

أما هؤلاء الذين يرتعشون عندما يفكرون في النوم على سرير بارد، فإن السرير الذكي يستطيع تدفئة قدمي مالكه.

وقد مُنح السرير جائزة "أفضل الابتكارات" في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية، عن فئة الأجهزة المنزلية، وهي الجائزة التي تُمنح للاحتفاء بالتصميمات الابتكارية للمنتجات.



bed

فيما تبدأ شركة "سليب نمبر" في تقديم أسرّتها الجديدة عبر الإنترنت وفي متاجرها خلال النصف الأول من العام الحالي.

ولم تكشف الشركة عن سعر الأسرة، إلا أنهم قالوا في بيان إنهم: "سوف يُسعّرونها بنفس أسعار المراتب الحالية وقواعد الأسرّة القابلة للتعديل، التي تصنّعها سليب نمبر".

يذكر أن أسعار المراتب الحالية للشركة تبلغ بين 330 دولاراً وحتى 8300 دولار.

- هذا الموضوع مترجم عن صحيفة Daily Mail البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.