تدوينة لنائب فنلندي معادٍ للمسلمين على فيسبوك تُعرِّضه للعقوبة.. كيف حرَّض عليهم؟

تم النشر: تم التحديث:
MUSLIMS IN EUROPE
Wolfgang Rattay / Reuters

فرضت محكمة جزئية في فنلندا، اليوم الأربعاء 4 يناير/كانون الثاني 2017 غرامة على تيفو هاكارينن، النائب البرلماني عن حزب الفنلنديين القومي، بعد نشره تدوينةً على فيسبوك يدعو فيها إلى فنلندا بلا مسلمين. وقالت المحكمة إن الأمر يرقى إلى كونه تحريضاً على مجموعة عرقية.

وكتب هاكارينن الذي ينتمي حزبه للائتلاف الحاكم هذه التدوينة تعليقاً على هجوم بشاحنة في فرنسا في يوليو/تموز الماضي، وأسفر عن مقتل 86 شخصاً. وقال ممثلو الادعاء إن سائق الشاحنة المولود في تونس يعتنق أفكاراً إسلامية متشددة.

وقال هاكارينن في تدوينته إنه "ليس كل المسلمين إرهابيين، لكن كل الإرهابيين مسلمون".

وفرضت المحكمة الجزئية في جايفسكيلا بوسط فنلندا غرامة قدرها 1160 يورو (1210 دولارات) على هاكارينن الذي قبل الحكم.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن مساعده قوله أمام المحكمة، إن النائب لم يكن على دراية بالقانون المتعلق بالأمر.

وقال حزب الفنلنديين، إنه سيناقش الشهر المقبل فرض عقوبات سياسية على هاكارينن.