السعودية تتجه لتحويل مطاراتها إلى شركات.. لن يتم خصخصتها

تم النشر: تم التحديث:
AIRPORTS SAUDI ARABIA
Sergio Perez / Reuters

تعتزم السعودية تحويل مطاراتها إلى شركات قبل منتصف العام القادم، دون خصخصتها، بحسب ما أوردته فضائية العربية، اليوم الأربعاء 4 يناير/كانون الثاني 2017.

وقال رئيس مجلس المديرين لشركة الطيران المدني السعودية القابضة (حكومي)، فيصل الصقير، في مقابلة مع "العربية"، إن جميع المطارات في بلاده سيتم تحويلها إلى شركات قبل منتصف العام القادم.

وأكد الصقير أن تحويل المطارات إلى شركات لا يعني خصخصتها، "الخصخصة تتطلب هيكلة الشركات بعد تأسيسها حتى تكون مستقلة مالياً وإدارياً، ومن ثم تتم خصخصتها".

ونتيجة تراجع أسعار النفط الذي تعتمد عليه السعودية بشكل رئيسي في إيراداتها، أعلنت الحكومة مؤخراً نيتها خصخصة عدد من القطاعات من قطاع الطيران.

وتضم المملكة العربية السعودية 27 مطاراً، مقسمة إلى مطارات دولية وإقليمية وداخلية، أكبرها مطار الملك خالد الدولي في العاصمة السعودية الرياض.

وتوقع الصقير، تحويل ثلاثة إلى أربعة مطارات في السعودية إلى شركات خلال العام الجاري: "الحكومة ستستمر في امتلاك جزء من المطارات، وذلك للحفاظ على سيادتها عليها".