الشرطة الإسرائيلية تطالب نتنياهو بتحديد موعد للتحقيق معه.. ما التهمة الموجهة إليه؟

تم النشر: تم التحديث:
NETANYAHU
Baz Ratner / Reuters

طلبت الشرطة الإسرائيلية، مساء الجمعة 30 ديسمبر/كانون الأول، من مكتب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، تحديد موعد قريب لإجراء تحقيق مع الأخير حول قضايا فساد. وفق ما ذكرته وسائل إعلام محلية.

القناة العاشرة في التلفزيون الإسرائيلي التي أوردت الخبر، قالت إن مكتب رئاسة الوزراء يبحث عن موعد لإجراء التحقيق يتناسب مع جدول أعمال نتنياهو.

وأمس الخميس، تحدثت وسائل إعلام إسرائيلية بينها صحيفة "يديعوت أحرنوت" واسعة الانتشار، عن نية المستشار القانوني للحكومة أفيحاي ميندلبليت، الإيعاز إلى الشرطة مطلع الأسبوع المقبل، بالشروع في التحقيق علنياً في قضيتي فساد منسوبتين إلى نتنياهو.

من جانبه، نفى رئيس الوزراء في تصريحات بثتها، اليوم الإذاعة العامة (رسمية)، ما نُسب إليه من قضايا فساد، قائلاً إنه "لا أساس لها من الصحة".

وفي وقت متأخر من مساء أمس، كشفت القناة الثانية في التلفزيون الإسرائيلي عن أن الشرطة "تشتبه في نتنياهو بالحصول على منفعة كبيرة من رجلي أعمال أحدهما إسرائيلي والآخر من خارج البلاد".

ولم يتم الإفصاح عن قضية الفساد الأخرى، إلا أن القناة الثانية تحدثت عن أنها تشمل شبهات حول ضلوع نتنياهو وأفراد من عائلته بهذه القضية.