74 مليون دولار يتبرع بها سعوديون لإغاثة السوريين.. جمعوا المبلغ خلال فترة قصيرة

تم النشر: تم التحديث:
SYRIA
Khalil Ashawi / Reuters

بلغ إجمالي تبرعات الحملة الشعبية لإغاثة الشعب السوري، التي أطلقها العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، الثلاثاء الماضي، حتى مساء الخميس 29 ديسمبر/ كانون الأول 2016، 278.5 مليون ريال (نحو 74.2 مليون دولار).

وفي أعقاب إطلاق الحملة، تم الإعلان عن أرقام حسابات بنكية لدفع التبرعات عبرها، وخصصت القناة السعودية الأولى (رسمية) بثها على مدار الساعة لاستقبال التبرعات، واستضافة علماء دين يحثون على المشاركة في الحملة، التي ما زالت متواصلة.

وأمر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، الإثنين الماضي، بتنظيم حملة شعبية في جميع مناطق المملكة، اعتباراً من الثلاثاء 27 ديسمبر الجاري، لإغاثة الشعب السوري.

وجاء في بيان صادر عن الديوان الملكي السعودي، آنذاك، أن "إطلاق الحملة جاء نظراً لما يتعرض له الأشقاء في سوريا من معاناة، وخاصة المهجرين من حلب (شمال) وغيرها الذين انقطعت بهم السبل، بسبب الظروف الصعبة والأحداث المؤلمة التي يعيشونها".

وفي مؤتمر صحفي عقده الأربعاء، قال المستشار بالديوان الملكي السعودي عبدالله بن عبد العزيز الربيعة، إن "مصادر الأمم المتحدة تشير إلى أن اللاجئين السوريين بلغ عددهم 4.8 مليون مهاجر، كما يقدر عدد النازحين منهم في الداخل السوري برقم مماثل".

وأشار إلى أن تقديرات المبالغ التي يحتاجها المهجّرون في الداخل السوري تصل إلى 3 مليارات و193 مليون دولار، وفي الخارج قد تصل إلى 4 مليارات دولار أميركي.