الجيش الروسي يهاجم "شارلي إيبدو" ويصف رسومها بـ"الأوساخ"!!.. لماذا غضبت موسكو من الصحيفة الفرنسية؟

تم النشر: تم التحديث:
RUSSIA ARMY
MAXIM ZMEYEV / Reuters

احتجَّ الجيش الروسي، الخميس 29 ديسمبر/كانون الأول 2016، على الرسومات الكاريكاتورية، التي نشرتها المجلة الفرنسية الساخرة "شارلي إيبدو"، حول واقعة سقوط الطائرة الروسية "تو 154" في البحر الأسود، واصفًا تلك الرسوم بـ"الأوساخ".

ونقلت قناة روسيا اليوم عن المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية، إيغور كوناشينكوف، قوله، معلقًا على تلك الرسومات: "لا تؤثر فينا تلك الأوساخ على الورق من جانب أولئك الباريسيين من ذوي القدمين الاثنتين... حتى مجرد الالتفات إلى هذا الهراء مهين للطبيعة البشرية السوية".

eeee

وكانت مجلة "شارلي إيبدو" نشرت، في عددها الأخير، الأربعاء، كاريكاتيرا ساخرا يظهر طائرة وهي تهوي، وبجانبها صورة لعازف من فرقة ألكساندروف الموسيقية، التي قضت في الحادثة، وهو يردّد وصلة موسيقية تظهر هلعه وقت سقوط الطائرة، فيما ذيلت اللوحة بتعليق يقول "وصلات جوقة الجيش الأحمر تتمدد".

يذكر أن طائرة عسكرية روسية من طراز "تو 154"، على متنها 92 شخصا (لقوا مصرعهم جميعاً بحسب السلطات)، تحطمت صباح الأحد الماضي، فوق البحر الأسود، أثناء توجهها إلى سوريا.

وكانت الطائرة تقل العشرات من المغنين والعازفين والراقصين بالفرقة الموسيقية العسكرية (جوقة الجيش الأحمر) الذين كانوا في طريقهم إلى قاعدة حميميم الجوية الروسية في سوريا للترفيه عن الجنود الروس هناك، بمناسبة العام الجديد.