الملك سلمان يوجه بتنظيم حملة شعبية لإغاثة الشعب السوري.. افتتحها بـ100 مليون ريال

تم النشر: تم التحديث:
THE KING SALMAN
Anadolu Agency via Getty Images

أمر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، الإثنين 26 ديسمبر/كانون الأول، بتنظيم حملة شعبية لإغاثة الشعب السوري، ووجه بتخصيص مبلغ 100 مليون ريال (نحو 27 مليون دولار) لحملة الإغاثة الشعب.

وأصدر الديوان الملكي السعودي بياناً جاء فيه: "نظراً لما يتعرض له الأشقاء في سوريا من معاناة، خاصة المهجرين من حلب وغيرها الذين انقطعت بهم السبل بسبب الظروف الصعبة والأحداث المؤلمة التي يعيشونها. فقد أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بتنظيم حملة شعبية في جميع مناطق المملكة اعتباراً من يوم غدٍ الثلاثاء، لإغاثة الشعب السوري الشقيق".

وتابع البيان: "كما وجه بتخصيص مبلغ 100 مليون ريال لهذه الحملة، وأن يتولى مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية بالتنسيق مع الجهات المعنية تقديم المواد الإغاثية من أغذية وأدوية، وإيواء، واستقبال الجرحى وعلاجهم، وإنشاء وتجهيز مخيم لهم. مع توزيع مساعدات شتوية شاملة بشكل عاجل جداً".

وقد افتتح الملك سلمان الحملة بتبرع قدره 20 مليون ريال، كما تبرع ولي العهد الأمير محمد بن نايف بمبلغ 10 ملايين ريال، وتبرع الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد بمبلغ 8 ملايين ريال.

يذكر أن الشعب السوري يعاني منذ ما يقارب 6 سنوات من ويلات الحرب التي انعكس وقعها بصورة مباشرة على معيشة الأهالي، وشهدت الأيام الأخيرة الماضية تهجير أهالي حلب من مدينتهم بعد دخول جيش النظام، ما اضطرهم إلى النزوح في العراء وسط ظروف جوية قاسية تسببت في وفاة نساء وأطفال.