الجزيرة تتهم الحوثيين بـ"نهب" مكتبها في صنعاء.. العملية تمَّت بعد عرض "السلاح المنهوب"

تم النشر: تم التحديث:
AL JAZEERA NETWORK
Eric Gaillard / Reuters

اتهمت قناة "الجزيرة" الإثنين 26 ديسمبر/كانون الأول 2016، جماعة أنصار الله "الحوثي" بـ"نهب" محتويات مكتبها المغلق بالعاصمة اليمنية صنعاء.

وذكرت القناة القطرية على موقعها الإلكتروني، أن العملية جاءت مساء أمس بعد ساعات من بثها، فيلماً تحدث عن أسلحة "نهبها" الحوثيون والرئيس السابق علي عبدالله صالح من معسكرات الدولة عقب سيطرتهم على صنعاء في سبتمبر/أيلول 2014.

ونقل الموقع الإلكتروني للجزيرة ، أن "الحوثيين عاودوا اقتحام مكتب القناة بصنعاء، في ساعة متأخرة من مساء أمس، ونهبوا بقية محتوياته".

من جهته أوضح مدير مكتب القناة في اليمن، سعيد ثابت في منشور له بصفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" أن "الحوثيين نهبوا محتويات المكتب، ونقلوها بعربات إلى إحدى الجمعيات التابعة لهم".

وكشف الفيلم الذي بثته الجزيرة تحت عنوان "السلاح المنهوب"، "الأماكن التي أخفى الحوثيون وقوات صالح السلاح الثقيل فيها وكمياته وكيفية تهربيه وتطويره".

كما عرض الفيلم اتصالات قالت القناة إنها مسربة للرئيس السابق صالح ولقيادات عليا في ميليشيا الحوثي، ووثائق ومقاطع فيديو توثق عمليات نهب السلاح وتهريبه.

وفي 26 مارس/آذار 2015، خطف مسلحون حوثيون مهندس البث وحارس الأمن في مكتب الجزيرة بصنعاء، بعدما اقتحموا المكتب وعبثوا بمحتوياته وحطموا كاميرات المراقبة الموجودة فيه.