الجيش المصري يقتل 13 مسلحاً ويصيب 10 آخرين في قصفٍ على شمالي سيناء

تم النشر: تم التحديث:
EGYPT ARMY SINAI PENINSULA
KHALED DESOUKI via Getty Images

قُتل 13 مسلحاً وأصيب 10 آخرون، مساء الأحد 25 ديسمبر/كانون الأول 2016، في قصف جوي للجيش المصري على مواقع للمسلحين بمحافظة شمال سيناء ( شمال شرقي البلاد)، وفق مصدر أمني.

وقال المصدر للأناضول، مفضلًا عدم ذكر اسمه كونه غير مخول له التصريح لوسائل الإعلام، إن طائرات من طراز "أباتشي" تابعة للجيش المصري شنت غارات على مواقع لمسلحين بمنطقة مزارع "جهاد أبو طبل" و"الدهيشة" جنوب مدينة العريش.

وفضلاً عن سقوط 13 قتيلاً و10 مصابين، أوضح المصدر أن الغارات أسفرت عن تدمير دراجات نارية وسيارات دفع رباعي، لم يحدد عددها.

وفي وقت سابق من يوم الأحد، قتل شرطي وأصيب مجند، إثر تفجير عبوة ناسفة زرعها مجهولون استهدفوا قوة مترجلة بمدينة العريش، وفق المصدر ذاته.

وتنشط في محافظة شمال سيناء، عدة تنظيمات أبرزها تنظيما "أجناد مصر" و"أنصار بيت المقدس"، الذي أعلن في نوفمبر/تشرين الثاني 2014، مبايعة أمير تنظيم "داعش"، أبو بكر البغدادي، وغيّر اسمه لاحقاً إلى "ولاية سيناء".

وتعرضت مواقع عسكرية وشرطية وأفراد أمن، لهجمات مكثفة خلال الأشهر الأخيرة في شبه جزيرة سيناء؛ ما أسفر عن مقتل العشرات من أفراد الجيش والشرطة، وغالباً ما تعلن التنظيمات المسلحة مسؤوليتها عن كثير من هذه الهجمات.

ويستخدم الجيش المصري مروحيات "الأباتشي"، ومقاتلات "إف 16" الأميركيتين، والمدرعات، في عملياته التي تستهدف مقرات تمركز ونشاط هذه التنظيمات.