روسيا تعلن الحداد على ضحايا الطائرة العسكرية

تم النشر: تم التحديث:
PUTIN
Valery Sharifulin via Getty Images

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاثنين 26 ديسمبر/كانون الأول 2016 يوم حداد وطني في البلاد على أرواح ضحايا الطائرة العسكرية الروسية التي تحطمت في البحر الأسود وكانت تقل 92 شخصاً.

وقال بوتين عبر التلفزيون "غداً (الاثنين) سيكون يوم حداد وطني". وأضاف "سيتم إجراء تحقيق دقيق لتحديد أسباب الكارثة وسنفعل كل شيء لدعم أسر الضحايا".

وكان بوتين أمر الحكومة بتشكيل لجنة تحقيق في الكارثة. وعهد رئيس الوزراء برئاسة اللجنة لوزير النقل مكسيم سوكولوف الذي سيزور موقع تحطم الطائرة الأحد.

وبحسب وزارة الدفاع الروسية فإن طائرة التوبولوف-154 اختفت من شاشات الرادار عند الساعة 05,27 (02,27 ت غ) بعد دقيقتين من إقلاعها من مطار منتجع سوتشي الواقع في بلدية إدلير على ساحل البحر الأسود.

وكانت الطائرة متوجهة إلى قاعدة حميميم الجوية قرب اللاذقية وتنقل 64 من أعضاء فرقة الموسيقى والرقص التابعة للجيش الأحمر إضافة إلى تسعة من صحافيي التلفزيون.
وأكدت السلطات أنه "لا مؤشرات" على وجود أحياء إثر تحطم الطائرة.