ترامب يغلق مؤسَّسته الخيرية.. هذه دوافعه

تم النشر: تم التحديث:
TRUMP
Carlos Barria / Reuters

أعلن الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب السبت 24 ديسمبر/كانون الأول 2016 أن لديه "النية" لحل مؤسسته الخيرية المثيرة للجدل لـ"تجنب تضارب" المصالح.

وهذا هو القرار الملموس الأول الذي يعلن عنه الرئيس المنتخب لتجنب الخلط بين مهماته الرئاسية وأنشطته كرجل أعمال.

وبحسب بيان نشر السبت، كلف ترامب مجلسه الاستشاري باتخاذ الخطوات اللازمة لهذا الحل.

ونقل البيان عن ترامب قوله "لتجنب ظهور أي تضارب مع دوري كرئيس، قررت مواصلة السعي القوي في العمل الخيري بطرق أخرى".

وإذ أثنى على العمل "الضخم" الذي قامت به المؤسسة، أكد ترامب أنه لا يريد أن "يتم ربط العمل الجيد بتضارب مصالح محتمل".

ومنذ انتخابه في الثامن من تشرين الثاني/نوفمبر، تعهد ترامب بالتخلي عن إدارة إمبراطوريته العقارية لأولاده وآخرين، رغم أن القانون لا يشترط عليه ذلك.