امرأة حامل تجمع تكاليف جامعتها ببيع اختبارات حملها الإيجابية

تم النشر: تم التحديث:
PREGNANCY TEST POSITIVE
Oppenheim Bernhard via Getty Images

قامت امرأة حامل، في ولاية فلوريدا الأميركية، بتجميع ثروة صغيرة عن طريق القيام بشيء مقزز بعض الشيء، ولكننا نقوم به على أي حال، ألا وهو التبول.

هذه المرأة، التي تريد الحفاظ على عدم الكشف عن هويتها، نشرت مؤخراً إعلاناً على "كريغزلست"، كتبت فيه أنها حامل في شهرها الثالث وأنها تبيع اختبارات حملها الإيجابية بـ25 دولاراً أو اثنين بـ35 دولاراً، إذا كان المشتري سيقطع مسافة تفوق 100 كيلومتر للوصول إليها.

وبعد ذلك، تمت إزالة عرضها، ولكن النسخة الأميركية من موقع هافينغتون بوست تمكنت من التقاط صورة لذلك.


pregnancy test

يقول الإعلان: "يعبر العنوان عن كل شيء. أنا حبلى منذ 3 أشهر وأبيع اختبارات الحمل الإيجابية للاستخدام الشخصي فقط. لا أريد أن أعرف إذا كنتم تستخدمونها للكذب أو لابتزاز مدير شركتكم الذي تنامون معه. هذا نوع من المبايعات التي تتم من دون نقاش".


فيما ادعى صحفي من قناة WJAX التلفزيونية، أنه زبون والتقى البائعة، التي وافقت على منحه مقابلة إذا تم الحفاظ على سرية هويتها.

إذ قالت للمُراسل: "أنا طالبة في الكلية، وفي حاجة إلى كل هذا المال لدفع تكاليف دراستي، بالنسبة لي كان قراراً بسيطاً". وأضافت أنها كانت تتمكن من الوصول إلى ربح قدره 200 دولار في اليوم الواحد.

- هذا الموضوع مترجم عن النسخة الكندية لـ"هافينغتون بوست". للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.