كيف تستخدم تعليقات مديرك المزعجة لتطوير حياتك المهنية؟

تم النشر: تم التحديث:
ANGRY BOSS
Shutterstock / ArtFamily

من البديهي أن تتلقى بعض التعليقات والنقد البنّاء، بطريقة أو بأخرى، من قِبل رئيسك في العمل سواء كنت متدرباً أو موظفاً بدوام كلي.

لكن، هل تعلم لماذا يعطي أرباب العمل الملاحظات دائماً؟ فهو يريد من الموظف أن يعرف ما يتوقعه منه. ولعلها أيضاً طريقة للتعبير عن مدى اهتمامهم بالعمل الذي تقوم به ولمساعدتك على النجاح في المنصب الذي تشغله والتقدم في سلم الترقيات.

ومن ثم، إذا كنت تحاول أن يكون لك موقع تؤثر من خلاله في أجواء العمل، فيجب عليك اتباع هذه النصائح التي من شأنها أن تساعدك على الاستفادة من ملاحظات رئيسك في العمل قدر المستطاع.

إليك النصائح الأربع التي نشرها موقع Elite Daily البريطاني:


1- اطلب منه تقديم الملاحظات




boss

تعتبر مسألة المبادرة بطلب ملاحظات من رئيسك في العمل وسيلة لإظهار التزامك ببذل قصارى جهدك في العمل، وللتعبير عن شغفك بالوظيفة التي تتطلع إليها في الشركة.

وتعد أفضل طريقة للقيام بذلك، هي عقد اجتماع مغلق مع مديرك أو المشرف عليك وطلب ملاحظاته المتعلقة بالعمل الموكَل إليك وعن التفاصيل التي تخصه.

وعلى سبيل المثال، إذا كنت مسؤولاً عن عملية تقديم مشروع ما، فيمكنك استشارة المشرف عليك وأخذ رأيه بخصوص تفاصيل العرض واتباع نصائحه المتعلقة بكيفية تطوير مردودك في العمل. كما أن طلب الحصول على تقييمه لأدائك في العمل يُعد طريقة جيدة لأخذ أكبر قدر من النصائح والإرشادات.

وحاوِل طرح أسئلة مراوغة عليه من قبيل: "هل هناك أي شيء يمكن أن أحسن فيه؟"، مع الأسئلة المباشرة من قبيل: "هل أتبع المنهج الصحيح في هذا العمل أم لا؟"، حيث إن إقدامك على مثل هذه الخطوة سيتيح للمشرف عليك فرصة تقديم أكثر عدد ممكن من النصائح والملاحظات، ولعل هذه المبادرة ستلقى استحساناً عند رئيسك في العمل أو المشرف عليك.


2- خذ الوقت الكافي لاستيعاب الملاحظات التي تتلقاها


يشعر أغلب الأشخاص بالرغبة في الدفاع عن أنفسهم في وجه الانتقادات التي يتلقونها من المشرفين عليهم في العمل. لكن رد الفعل الأمثل عندما تتلقى انتقاداً، هو أن تسعى لتطوير نفسك، واتباع تلك الملاحظات، والحرص على عدم تلقيها مرة أخرى.

ومع ذلك، فإن تدريب الدماغ على التفكير في الانتقادات التي توجه إليك وتقبّلها بروح رياضية وتعاطيها من وجهة نظر إيجابية، سيساعدك على إيجاد حلول ناجعة لتجاوز المشاكل التي تواجهها في عملك.

إن أفضل طريقة للقيام بذلك تتمثل في أخذ الوقت اللازم لاستيعاب هذه الملاحظات قبل الرد عليها أو محاولة الدفاع عن نفسك. إذاً، لا ترد مباشرةً على الملاحظات التي تلقيتها، فلا بأس بشكر الشخص الذي وجّه إليك هذه الانتقادات والتفكير مليّاً في النقاط التي بُنيت عليها ملاحظاته.

ويمكن بعد مرورك بهذه المرحلة الرّد على الانتقادات الموجهة إليك والدفاع عن نفسك والتركيز على النقاط التي ترغب في توضيحها أو التوسع فيها.

والجدير بالذكر، أن المفتاح الوحيد لتقبل هذه الملاحظات بصدر رحب هو التفكير في أن الطرف المقابل يهدف إلى مساعدتك على تحسين أدائك في العمل وتنمية قدراتك. كما أن هذه الطريقة هي الأنسب لجعلك تستفيد أكثر من الملاحظات التي تُوجه إليك.


3- الاتفاق على بنود العمل




boss

بما أن الملاحظات التي تتلقاها تهدف بالأساس إلى مساعدتك على التقدم في عملك وتحسين قدراتك، فإن وجود وسيلة ملموسة لإظهار هذا التحسن يعتبر أمراً مهماً.

في هذه الحالة، ينبغي لك بعد انتهاء الاجتماع الخروج بقائمة من الخطوات التي ستتبعها.

وبالعودة إلى مثال العمل على تقديم المشروع، إذا سبق أن طلب منك رئيسك في العمل إضافة تفاصيل أخرى على المشروع واتباع معايير عمل معينة، فيجب عليك أن تحرص على وضع حيز زمني لتطبيق ما نُصحت به؛ ومحاولة تخمين الهيئة التي سيكون عليها المشروع بعد إضفاء التحويرات المطلوبة.


4- المحاولة


ينبغي لك بعد وضع جدول العمل للخطوات المطلوبة في المشروع، محاولة تطبيق مختلف التفاصيل التي طُلب منك العمل عليها.

يكمن السر وراء القيام بكل هذا بنجاح في التركيز على كل نقطة على حدة، والأخذ بعين الاعتبار مختلف التفاصيل التي جمعتها من التعليقات التي وردتك.

لكن المرء ليس مُلزَماً بالتقيد بمختلف الملاحظات والنصائح التي تلقاها، خاصةً إذا لم يكن مقتنعاً بها أو بمناسبتها للمشروع.
على سبيل المثال، إذا شعرت بأن التفاصيل الإضافية التي ستضيفها إلى تقديم المشروع غير مهمة أو لن تضيف عليه أي رونق، فلا ضرر في البحث عن إضافات أخرى أكثر معنى من سابقتها.

وختاماً، ستساعدك هذه النصائح على تقبّل الملاحظات المتعلقة بعملك بصدر رحب وروح رياضية، وستجعل من هذه الانتقادات دافعاً لتطوير مهاراتك وللنجاح في العمل الموكَل إليك.

- هذا الموضوع مترجم عن موقع Elite Daily البريطاني. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.