لن تصدر تحت اسم بيكسل.. جوجل تستعد لإطلاق ساعتين ذكيتين مطلع 2017

تم النشر: تم التحديث:
ANDROID WEAR
AOL

تستعد شركة جوجل لإطلاق اثنتين من الساعات الذكية الجديدة الرائدة في الربع الأول من العام المقبل.

إذ ستعمل الساعات الجديدة الرائدة بواسطة الجيل الأحدث من نظام تشغيل الأجهزة القابلة للارتداء Android Wear 2.0، وذلك وفقاً لتصريح لجيف تشانغ مدير منتج أندرويد وير في جوجل.

ولن تحمل الساعات الجديدة العلامة التجارية لأحدث أجهزة جوجل العاملة بنظام التشغيل أندرويد المسماة بيكسل؛ بل ستحمل العلامة التجارية الخاصة بالشركة التي ستتعاون وتعمل مع جوجل لتصنيع تلك الساعات، حيث ستكونان أقرب لما قامت به شركة جوجل مع علامة هواتف نيكسوس.

وبحسب تشانغ، فإن شركة جوجل قد تعاونت مع الشركة المصنّعة، التي لم يقم بتسميتها واكتفى بالقول إنها قد قامت سابقاً بإنتاج ساعات ذكية تعمل بواسطة نظام أندرويد وير، لتصنيع الساعات الذكية العاملة بواسطة النسخة الأحدث من النظام التشغيلي Android Wear 2.0.

وعملت الشركة مع مصنع معدات أصلية لم تسمّه؛ من أجل تصنيع الساعات من الناحية العتادية والبرمجية، على أن توفر جوجل نظام Android Wear 2.0 للشركات الأخرى لاعتماده على أجهزتها الجديدة والقديمة القابلة للتحديث بعد إطلاقها الساعتين الذكيتين.

وأضافت النسخة الحديثة من نظام تشغيل الأجهزة القابلة للارتداء Android Wear 2.0 ميزات؛ مثل: دعم عمل التطبيقات بشكل منفرد، ودعم الدفع عن طريق خدمة أندرويد باي Android Pay ومساعد جوجل الذكي Google Assistant، وغيرها من المميزات والتحسينات الجديدة.

وترغب الشركة، عبر إطلاقها الساعات الذكية الرائدة الجديدة، في إقناع المستهلكين بأن مثل هذه الأجهزة القابلة للارتداء ما تزال مطلوبة ويمكنها العمل بما يتناسب مع حاجات المستخدم، وذلك على الرغم من المؤشرات المتزايدة على أن قطاع هذه الأجهزة غير منطلق بما فيه الكفاية.