إيران تسقط طائرة من دون طيار كانت تصور بالقرب من مقر روحاني وخامنئي

تم النشر: تم التحديث:
ALI KHAMENEI ROUHANI
Anadolu Agency via Getty Images

أسقط سلاح الجو الإيراني طائرة من دون طيار وسط طهران، الجمعة 23 ديسمبر/ كانون الأول 2016، فيما كانت تقترب من مقرَّي الرئيس والزعيم الأعلى للبلاد، لكن تبين فيما بعد أن الطائرة كانت تخص طاقم فيلم يصور لقطات من الجو لفيلم وثائقي.

ونقلت وكالة إيلنا للأنباء عن مصدر لم تسمِّه، أن الطائرة أُسقطت حين "اقتربت من منطقة محظورة" قرب مكتب الزعيم الأعلى.

وذكر المصدر فيما بعد أن الطائرة تخص فريقاً ينتج فيلماً وثائقياً وحصل على تصريح بالتصوير، لكنه "بدأ من دون قصدٍ، توجيه الطائرة صوب منطقة محظورة".
ويخضع شارع باستور وسط طهران لإجراءات أمنية مشددة حيث تقع منشآت حكومية رئيسية.

وفي أغسطس/ آب، قال قائد قوات الدفاع الجوي في طهران إن المجال الجوي للعاصمة تحت السيطرة الكاملة و"لا يمكن لأي طائرة أن تدخله دون إذن".