إيران تؤكد طلبية لشراء 100 طائرة إيرباص.. وهذه تفاصيل الصفقة

تم النشر: تم التحديث:
S
s

أبرمت شركة الخطوط الجوية الإيرانية، الخميس 22 ديسمبر/كانون الأول، طلبية لشراء 100 طائرة بقيمة 20 مليار دولار، وفق ما أعلنته شركة إيرباص الأوروبية، مشيرة إلى أن التسليم سيبدأ مطلع 2017.

وتشمل الصفقة التي تأتي بعد اتفاق وُقّع في يناير/كانون الثاني بباريس، 46 طائرة "أ-320" للرحلات المتوسطة، و38 "أ-330" للرحلات الطويلة، و16 "أ-350"، بحسب بيان الشركة. وأوضح متحدث باسم الشركة أن قيمة هذا العقد تناهز "20 مليار دولار".

واتفاق يناير كان يشمل 118 طائرة، بينها 12 "أ-380" بقيمة إجمالية تتجاوز 25 مليار دولار. وقال مصدر قريب من الملف إنه تم التخلي عن شراء 12 طائرة "أ-380"؛ لأن مطار طهران لا يمكنه استقبال هذه الطائرات الضخمة جداً.

وقال فرهاد برواريش رئيس الخطوط الجوية الإيرانية، كما نقل عنه البيان: "نأمل أن يكون هذا النجاح إشارة للعالم بأن الأهداف التجارية لإيران ونظرائها يمكن بلوغها في شكل أفضل عبر التعاون الدولي".

من جهته، قال رئيس "إيرباص" فابريس بريجييه إن "اتفاقنا الإجمالي يشمل تدريب الطيارين وإدارة العمليات الملاحية والملاحة الجوية. إنه يشكل مرحلة مهمة في تحديث قطاع الطيران التجاري الإيراني".

ووقّعت الخطوط الإيرانية وشركة بوينغ الأميركية في 11 ديسمبر في طهران أكبر عقد منذ نحو 40 عاماً، يشمل شراء 80 طائرة ستحل محل الأسطول الإيراني المتقادم. وتبلغ قيمة العقد 16.6 مليار دولار.

وستحتاج إيران إلى ما بين 400 و500 طائرة تجارية في العقد المقبل، وفق المنظمة الإيرانية للطيران المدني.

وفي سبتمبر/أيلول، حصلت "بوينغ" و"إيرباص" على موافقة الولايات المتحدة على بيع إيران طائرات جديدة. وكانت الشركتان بدأتا مفاوضات فور توقيع الاتفاق النووي بين إيران والدول الكبرى في يوليو/تموز 2015.

وأتاح هذا الاتفاق التاريخي تخفيف الحظر الاقتصادي الدولي على إيران اعتباراً من يناير 2016.