إجلاء 34 ألف شخص من حلب.. عمليات الإنقاذ مازالت متواصلة منذ أسبوع

تم النشر: تم التحديث:
4
4

أكدت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، الخميس 22 ديسمبر/كانون الأول 2016، إجلاء نحو 34 ألف شخص من شرقي مدينة حلب السورية، في إطار عمليات الإنقاذ التي استمرت طيلة أسبوع.

وقالت المتحدثة باسم الصليب الأحمر، كريستا أرمسترونغ: "تم إجلاء حوالي 34 ألف شخص من شرقي حلب، إلى مناطق خاضعة لسيطرة المعارضة بموجب اتفاق بين الأطراف المتحاربة تراقبه اللجنة"، بحسب ما ذكرت قناة "ITV" الإخبارية البريطانية عبر موقعها الرسمي.

وأضافت: "تم الليلة الماضية، أيضاً إجلاء أكثر من 4000 مقاتل، في إحدى آخر مراحل الإجلاء من شرقي حلب إلى ريفها الغربي".

ولفتت إلى أن "عمليات الإجلاء مازالت متواصلة، وعلى الأرجح سيتم إجلاء الآلاف غدًا الجمعة".

وبدأت عملية إجلاء سكان أحياء حلب الشرقية المحاصرة، في 15 ديسمبر/كانون الأول الجاري، إلا أنها واجهت عراقيل، تبادل النظام السوري والمعارضة الاتهامات بشأنها، الأمر الذي عطل العملية مراراً.

وفي ساعة متأخرة من مساء الأحد الماضي، وبعد تعثر استمر 3 أيام، استؤنفت عملية الإجلاء بموجب اتفاق جديد بوساطة تركية روسية، بين المعارضة السورية والمجموعات الأجنبية الإرهابية الموالية للنظام.

وصوّت مجلس الأمن، الإثنين الماضي، على قرار يقضي بإرسال مراقبين دوليين للإشراف على عمليات الإجلاء من شرقي مدينة حلب.

وجاء تصويت المجلس بالإجماع على مشروع القرار التوافقي الفرنسي الروسي.