شاهد.. وصول جثمان السفير الروسي إلى موسكو.. وهكذا فعلت زوجته ووالدته

تم النشر: تم التحديث:

وصل جثمان السفير الروسي في تركيا أندريه كارلوف، إلى موسكو، مساء الثلاثاء 20 ديسمبر/ كانون الأول 2016، الذي تم اغتياله في أحد المعارض الفنية في العاصمة التركية أنقرة.

ورافق وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو ونظيره الروسي سيرغي لافروف جثمان السفير الروسي إلى مطار فنوكوفو الدولي، في العاصمة الروسية موسكو.

كما حضر الوزيران مراسم رسمية بالمطار، ستشارك فيها القيادة العليا التركية.

وانهمرت دموع زوجة السفير الراحل وهي تبكي بشدة، لدى وصول جثمانه إلى المطار الروسي.

كما ظهرت والدة السفير ماريا وهي عاجزة عن إخفاء حزنها، تتوكأ على عكاز، مع هبوط نعش ابنها من الطائرة مغطىً بالعلم الروسي، ومحمولاً على أكتاف الجنود الروس بكامل زيهم العسكري، وذلك في مطار فنوكوفو الدولي في موسكو.

وكانت الملحقة الصحفية بالسفارة الروسية في أنقرة، إيرينا قاسموفا، قالت لـ"سبوتنيك": "ستجري بالمطار مراسم حداد بمشاركة القيادة العليا التركية وممثلي السلك الدبلوماسي. وبعد ذلك سيتم إرسال الجثمان إلى الوطن، برفقة زوجة السفير وطبيب السفارة ومتخصص بعلم النفس من وزارة الطوارئ".

وكان السفير الروسي لدى أنقرة أندريه كارلوف قد اغتيل في أنقرة، أمس الأول الإثنين، خلال افتتاح معرض للصور، وتمكن الأمن التركي من قتل المهاجم.

Close
وصول جثمان السفير الروسي إلى موسكو.. وهكذا فعلت زوجته ووالدته
لـ
مشاركة
تغريدة
شارك هذا
إغلاق
الشريحة الحالية