إسرائيل: مستعدّون لعلاج المصابين من حلب في مستشفياتنا، وبدأنا البحث في ذلك

تم النشر: تم التحديث:
NETANYAHU
Anadolu

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الثلاثاء 20 ديسمبر/كانون الأول إن إسرائيل تبحث إمكانية نقل النازحين المصابين من مدينة حلب السورية إلى المستشفيات الإسرائيلية للعلاج.

ونُقل العديد من المصابين أثناء الحرب الأهلية السورية سراً عبر حدود الجولان التي تحتلها إسرائيل إلى مستشفيات إسرائيلية على مدار الأعوام الثلاثة الماضية على الرغم من أن إسرائيل وسوريا رسمياً في حالة حرب.

وقال نتنياهو خلال اجتماع مع مراسلين أجانب "نحن مستعدون لاستقبال النساء والأطفال المصابين وكذلك الرجال إن كانوا غير مقاتلين.. ونقلهم إلى إسرائيل لرعايتهم في مستشفياتنا كما فعلنا مع آلاف المدنيين السوريين."

وأضاف "طلبت من وزارة الخارجية إيجاد طرق لتوسيع نطاق مساعدتنا الطبية للضحايا المدنيين في الأزمة السورية خاصة في حلب."
وقالت تركيا إنه تم إجلاء 37 ألفاً و500 شخص من شرق حلب الخاضع لسيطرة المعارضة منذ نهاية الأسبوع الماضي. ويتم نقل النازحين إلى مناطق خاضعة لسيطرة المعارضة ثم عليهم أن يحددوا إلى أين سيذهبون.

وقالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر إن عدد النازحين منذ بدء الإجلاء يوم الخميس وصل إلى 25 ألف شخص فقط.
وعمليات الإجلاء جزء من ترتيب لوقف إطلاق النار ينهي القتال في حلب التي كانت من قبل أكثر المدن السورية سكاناً.