هكذا تتأكَّدون من أنكم حصلتم على أفضل سعر لأيِّ منتج تشترونه

تم النشر: تم التحديث:
SHOPPING
Blend Images - KidStock via Getty Images

في أيامنا هذه، أصبح التسوق أسهل، إذ توجد سوق كبيرة توفر كل المنتجات التي نود الحصول عليها، كما أصبح من السهل أن نشتري حاجياتنا من مواقع الإنترنت، وبفضل تنوع الشركات التي تقدم نفس المنتج نستطيع مقارنة سعره في أماكن بيع مختلفة، سواء على مواقع الإنترنت، أو في المراكز التجارية.

كما أن هناك العديد من الخدمات التي توفّر لنا إمكانية مقارنة الأسعار لمنتج ما، لعل أبرزها موقع البحث جوجل، الذي تستطيع من خلاله كتابة اسم المنتج الذي تنوي شراءه، أن ترى جميع المحلات ومراكز البيع التي تقدمه، وهذه نصائح يقدمها موقع Aklimca التركي.


مقارنة الأسعار هو أساس نجاح إدارة الأموال




shopping

إذا أردنا مقارنة الأسعار بصورة سليمة، فعلينا أولًا أن نقرر إذا كنا نريد شراء المنتج أو الغرض من الإنترنت أو من المحل التجاري، وفي حال قررنا الشراء من المحلات التجارية، فعلينا تسجيل سعره في كل متجر زرناه، كما يجب أيضاً التأكد من خصائصه.

وستكون هذه المهمة صعبة خاصةً على الأشخاص الذين لديهم عمل يومي، لأنه من الصعب التجول في كل المحلات التجارية التي تبيع هذا الغرض، لكن من الممكن وضع خطة لتسهيل هذه العملية. وبعد القيام بها، سيتجه المشتري إلى المتجر الذي يبيع المنتج المرغوب فيه بأقل سعر، وبنفس الخصائص.

وفي حال اختار الشخص شراء المنتوج عن طريق الإنترنت، فإن أول خطوة هنا تتمثل في البحث عن جميع المواقع والمتاجر الإلكترونية التي تبيع هذا الغرض.

أما المتاجر الإلكترونية فتضع أسعاراً متباينة لنفس المنتج، لذا يكون من السهل مقارنة الأسعار بين المتاجر الإلكترونية والمحلات التجارية التي أصبح لمعظمها مواقع تعرض فيها بضاعتها وأسعارها، كما يُمكنكم الاستفادة من الحملات والعروض والتخفيضات التي تعرضها بعض المتاجر الإلكترونية.

وبهذه الطريقة تستطيعون مقارنة واختيار الأفضل والأقل سعراً، نظراً لأنه سيكون بين أيديكم خيارات عديدة. بالإضافة إلى ذلك، توجد بعض المواقع الإلكترونية التي تقدم لك خدمة مقارنة الأسعار والمنتجات، الأمر الذي يجعل من المهمة سهلة للغاية.

وعموماً، تستطيعون مقارنة أسعار الغرض الذي تنوون شراءه من خلال تسجيل الأسعار والخصائص على ورقة واحدة، حسبما يقدمها كل متجر إلكتروني أو محل تجاري. ويمكنكم أيضاً أن تستفيدوا من بعض العروض والتخفيضات التي تقدمها المحال التجارية وتغتنموا هذه الفرص.

وفي الختام، يجب على أولئك الذين يشترون عبر الإنترنت، أن لا ينسوا تقدير تكاليف تسليم الغرض عبر الإنترنت، كما أنه في بعض الأحيان وبسبب فواتير الشحن عبر الإنترنت، يصبح سعر المنتج أغلى من نفسه الموجود في المحلات التجارية.

هذا الموضوع مترجم عن موقع Aklimca التركي. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.