خبراء الطاقة: المرآة أمام الفراش تسبِّب لك الكوابيس.. إليك المكان الأنسب

تم النشر: تم التحديث:
MIROR
Barefoot woman dancing in front of a mirror | Letizia McCall via Getty Images

لا تقتصر وظيفة المرآة على رؤية أنفسنا فحسب؛ بل يمكن استعمالها من أجل اتساع وإضافة رونق وضوء إلى المكان، وبكل بساطة يمكن استخدامها في الديكور.

تقول خبيرة الديكور فيرجيني هوسات: "نخلق شكلاً رائعاً، ونضاعف بشكل غير مباشر مساحةً ما، وذلك من خلال وضع مرآة أمام نافذة أو أمام مرآةٍ أخرى لتصير بذلك نافذةً خيالية".



miror

وتضيف: "إذا كنا سوف نستخدمها في جميع الغرف، فإننا نتجنب وضعها أمام السرير؛ إذ يزيد ذلك من الأحلام المزعجة، كما أنه يعيد للنائم التوتر الذي عاشه خلال اليوم".

وتقول: "يعتمد هذا على الفنغ شوي، وهي فلسفة صينية تعتمد على فن التناغم مع الفضاء المحيط وتدفقات الطاقة من خلال البيئة والتصالح مع النفس ومع الطبيعة المحيطة بالإنسان، وبذلك يستطيع التعايش بشكل إيجابي دون توتر".

كما يمكن أن تضيء المرآة الأماكن المظلمة، وتقترح هوسات أنه "يكفي وضع مرآة أمام نافذة أو بجانب المصباح لكي تعكس الضوء".

ونلاحظ أيضاً عودة المرايا ذات الحواف المشطوفة، والتنوع في النماذج الدائرية، التي تكون على شكل أسطوانة، وكذلك المرايا ذات الحجم الكبير.

تؤكد هوسات أن المرآة ليست لعكس الإضاءة فحسب؛ بل إنها تمتلك رونقاً أيضاً؛ إذ تقول: "اليوم، لا تُستعمل المرآة كثيراً لوظيفتها المعروفة، لكنها صارت من الإكسسوارات الضرورية في الديكور، كما نرى أيضاً كثيراً من المرايا على نفس الحائط، كأنها لوحة".

إذاً، ما نصيحة المختصين لكي لا نحصل على نتيجة مناقضة من خلال اعتماد هذا النوع من الديكور؟

تقول هوسات، غيِّري الأشكال والأنواع، من خلال الاهتمام بتلوين الإطارات بألوان تدريجية من أجل توحيد الشكل.

كما أن هناك نصيحة أخرى للتزيين، وهي وضع الأضواء خلف المرآة، تشرح هوسات ذلك قائلة: "يخلق هذا جداراً مضاءً، وهو ما يفصل المرآة عن الحائط كي يعطيها ظهوراً أكبر وشكلاً تزيينياً"، وتسمح المرآة أيضاً بمضاعفة وجود الأشياء الجميلة، ويكفي لذلك وضعها خلفها، لا سيما مع الشموع؛ إذ يكون تأثيرها أكثر نجاحاً".


المرآة المتعددة الوظائف




miror

تجعل الوظيفة التزيينية والعملية من المرآة شيئاً رائجاً ومطلوباً من قِبل المصممين، وتستعمل المرآة غالباً في دار التصميم La reine mère وحتى بطريقة غير مسبوقة، عن طريق وضعها على أعمدة.

يقول مؤسس الدار ستيفان كلافيي: "نحب أن نصنع أشياءً ذات نفع، والمرآة مهمةٌ؛ لأنها تضيف وظيفة ثانية للمنتج، بالإضافة إلى الجانب التزييني".

ويضيف: "إن النموذج الذي اقترحناه وهو على شكل بينغ بونغ، لا يسمح بأن نرى أنفسنا فيه فقط، لكنه يعد أيضاً منتجاً للتزيين يضيف مزيداً من الإضاءة للمكان".

ونقترح في دار La reine mère أيضاً أرففاً على شكل مرآة، ومرآة بجيب فارغ، ومرآة على شكل لوحة، وأيضاً مرآة توضع فيها المجوهرات.

إلا أنه ينبغي لنا الانتباه؛ إذ تحذر هوسات بأنه وإن كانت المرآة صارت تُستعمل في الديكور، فإنه لا ينبغي أن نعتمد عليها لهذا الغرض في الأماكن الاستراتيجية مثل الحمام أو في مدخل البيت.

- هذا الموضوع مترجم بتصرف عن موقع lefigaro. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.