الأول خارج أميركا.. أبوظبي تفتتح مُتنزهاً مائياً من سلسلة SeaWorld

تم النشر: تم التحديث:
SEAWORLD
Ken Biggs via Getty Images

تسعى المدينة الإماراتية أبوظبي لافتتاح أول متنزه بحري خارج الولايات المتحدة، وسيشمل الموقع مركزاً لإنقاذ الحيوانات وإعادة التأهيل، وهو ما سيجري افتتاحه قبل المنتزه.

فيما سيحظى الزائرون بتجربة الحفاظ على المحيط، وهو الاهتمام الرئيسي للمتنزه، وذلك وفقاً لما نقلته صحيفة The National عن مسؤولين.

ويسعى الموقع الجديد في أبوظبي إلى أن يكون به حوض للأسماك ومناطق جذب لجلب الزوار من منطقة الشرق الأوسط، وآسيا، وأوروبا الشرقية.



seaworld

وقال محمد الزعابي، الرئيس التنفيذي لشركة ميرال التي تدعم المشروع، إن المتنزه المزمع إقامته سيجلب معايير دولية لإعادة تأهيل الحياة البرية في دولة الإمارات العربية المتحدة، بحسب موقع Step Feed.

وتابع الزعابي حديثه قائلاً: "رغم أن المشروع لا يزال في مراحله الأولى، فإن (ميرال) تفتح نافذة لشركة عالمية تضم أكثر من 1500 خبير أسهموا في إنقاذ نحو 28.000 حيوان على مدار 30 عاماً".

وكانت شركة ميرال لإدارة التقييم وإدارة سلسلة SeaWorld يتناقشان حول افتتاح المتنزه منذ عام 2011.



ومن المخطط أن يتجه المتنزه الجديد في أبوظبي إلى وجهةٍ جديدة، وهو ما سيحدُث بطريقتين: الأول: من خلال تقديم المعرفة الكافية للزوار عن الحيوانات البحرية الضعيفة، مثل الأطوم المحلي، وهي من الأنواع ذات الصلة بخروف البحر؛ إذ تمتلك دولة الإمارات ثاني أكبر عدد من هذه الأنواع المهددة بالانقراض في العالم.

والاتجاه الثاني هو استبعاد حيتان الأُركَة من هذا المتنزه في أبوظبي.

من جانبه، قال جو مانبي، المدير التنفيذي لـSeaWorld: "ذلك يعطينا الفرصة لإعادة ترتيب وضع الشركة، من مؤسسة تهتم فقط ببعض الأنواع إلى مؤسسة تهتم وتحفل بالحفاظ على الحياة في المحيط".

إذ واجهت الشركة انتقاداتٍ كبيرة من مجموعات حقوق الحيوان في الولايات المتحدة؛ وذلك بسبب معاملتها حيتان الأُركَة والحيوانات البحرية الأخرى.

- هذا الموضوع مترجم عن موقع Step Feed. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.