انتقدا ترامب لمهاجمته المسلمين.. "كير" تمنح جائزتها السنوية لخضر خان وزوجته

تم النشر: تم التحديث:
KHADER KHAN
SOCIAL MEDIA

منح مجلس العلاقات الأميركية الإسلامية (كير)، جائزته السنوية لزوجين سبق انتقادهما للرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب بسبب مواقفه المناهضة للمسلمين.

جاء ذلك خلال الحفل السنوي الذي نظّمه "كير" المدافع عن حقوق المسلمين في الولايات المتحدة، الليلة الماضية، في أحد فنادق مدينة أرلينغتون بولاية فرجينيا، بحضور السفير التركي لدى واشنطن سيردار قليج.

وسلّم رئيس المجلس نهاد عوض، جائزة "المسلم الأميركي"، لهذا العام، للزوجين خضر وغزالة خان، اللذين انتقدا ترامب بشأن مواقفه المناهضة للمسلمين.

وفي كلمة ألقاها خلال الحفل، أعرب عوض عن شكره للحضور حيال الدعم الذي يقدمونه لمجلس العلاقات الأميركية الإسلامية وفعالياته.

وتطرّق عوض إلى ظاهرة العداء ضد المسلمين وجرائم الكراهية المتزايدة في الولايات المتحدة، قائلًا: "أميركا موطننا، وسنواصل حياتنا هنا ولن نغادرها، كما سندافع عن حقوقنا".

بدوره، عبّر خضر خان عن سعادته الكبيرة حيال الجائزة.

وأوضح أن "العداء ضد الإسلام وخطابات الكراهية لا تتوافق مع القيم الأميركية".

تجدر الإشارة إلى أن نجل خضر خان كان نقيباً في الجيش الأميركي، وقتل يوم 8 يونيو/حزيران 2004 في مدينة بعقوبة خلال الحرب الأميركية على العراق.

وفي تموز/يوليو الماضي، انتقد خضر خان مقترح ترامب بمنع المسلمين من دخول أميركا، في كلمة له خلال مؤتمر الحزب الديمقراطي، وسأله فيما إذا كان ترامب قد قرأ دستور البلاد.

ومد خضر يده إلى جيبه وأخرج نسخة مصغرة من الدستور الأميركي، وقال إنه سيُعيرها لترامب، الأمر الذي دفع الأخير للإدلاء بتصريحات تستهدف العائلة المسلمة.

وفي كلمتها بالمؤتمر ذاته، اتهمت غزالة (زوجة خان) ترامب بأنه جاهل بالدستور الأميركي، وبالإساءة للجميع بما فيهم المسلمين، وباقي الأقليات، والنساء، والقضاة.